دماء أبو عاقلة يتحملها الحكام والنخب المطبعون مع العدو

نصر الله: أبو عاقلة كانت شاهدة على جرائم العدو واستشهادها يؤكد ان الجميع في خطر

13.05.2022 07:51 PM

وطن:  أكّد الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، اليوم الجمعة، أنّ "الرسالة الأقوى في شهادة الصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة هي أنّها مسيحية".

وفي كلمةٍ له، خلال المهرجان الانتخابي في البقاع، أضاف نصر الله أن "الرسالة من شهادة شيرين أبو عاقلة هي أنّ العدو الإسرائيلي قتل المسيحيين والمسلمين، واعتدى على مقدساتهم، وهدم بيوتهم"، وأنّ "الجميع في خطر من سياسات النظام الإسرائيلي العنصري واللاإنساني، والذي لن يتبدل مهما فعل المطبّعون".

وأشار إلى أنّ "الشهيدة أبو عاقلة كانت شاهدة على جرائم العدو الإسرائيلي، وعلى مظلومية الشعب الفلسطيني"، مشدداً على أنّ "حقيقة العدو الإسرائيلي الوحشية لم تتغير، من مجازر فلسطين، إلى لبنان، إلى مصر".

وأضاف نصر الله أنّ "أول الذين يجب أن يشعروا بالخزي والعار هم المطبّعون، ودماء أبو عاقلة وصمة على وجوههم ونواصيهم وأيديهم"، آملاً أن "توقظ دماؤها الضمائر الميتة وتستنهض الخير والشرف المتبقّي في هذه الأمة".

 

تصميم وتطوير