طلبة يتعلمون في مركز ثقافي بعد سحب ترخيص مدرستهم

14.09.2011 10:13 AM

نابلس- وطن- انتظم طلاب مدرسة بكلوريا الرواد في نابلس بعد مرور حوالي أسبوعين في المدارس الفلسطينية نتيجة سحب الجهات المسؤولة تراخيص بناء المدرسة الجديدة بحجة قربها من مصنع للألمنيوم يصدر إشعاعات ضاره بصحة الإنسان.

وقد انتظم الطلبة على مقاعد الدراسة في مبنى حمدي منكو الثقافي التابع للبلدية وسط مدينة نابلس.

وقالت بلدية نابلس في بيان صحفي وصل" وطن"  نسخه منه : من منطلق مسؤولية البلدية الاجتماعية وحرصها على متابعة كافة القضايا المطروحة على الساحة فقد قرر رئيس بلدية نابلس المهندس عدلي رفعت يعيش تقديم حل مؤقت بتوفير مركز حمدي منكو التابع لبلدية نابلس كمقر مؤقت وبديل لمدرسة البكلوريا .

وبحسب البيان ان  هذا القرار جاء  في الاجتماع الاخير الذي عقد في محافظة نابلس بحضور كلٍ من اللواء اسماعيل جبر مستشار الرئيس لشؤون المحافظات واللواء جبرين البكري محافظ المدينة وموفق دراغمة منسق شؤون المحافظات وكافة الجهات ذات العلاقة بالقضية ،

وقال  المهندس يعيش ان هذا القرار جاء من باب حرص البلدية على استمرار المسيرة التعليمية لهذه المدرسة وضمان حق مئات الطلاب في الحصول على التعليم ضمن أجواء صحية، بالإضافة الى تأكيده على مساهمة البلدية دائما في حل الإشكاليات التي تواجه المجتمع النابلسي بمختلف شرائحه المجتمعية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير