أردوغان : كلما مررت علي ميدان التحرير أتساءل كيف ستذكر كتب التاريخ ما حدث فيه

14.09.2011 09:33 AM

القاهرة- وطن- وكالات- أكد رئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوغان أن زيارته الحالية لمصر تأتى فى مرحلة تاريخية مهمة تقود مصر فيها حملة التغيير فى العالم العربى .. وقال أردوغان انه مر عدة مرات على ميدان التحرير خلال زيارته لمصر .. وكلما كان يمر من الميدان كان يتساءل كيف ستتذكر كتب التاريخ ميدان التحرير وما حدث فيه قائلا اننى أهنىء وأبارك هذه الحملة .. حملة التغييرالسلمية وكل المشاركين فى ميدان التحرير .. وأهنىء كل من عرق جبينه على طريق الديمقراطية .

أضاف أردوغان أن ميدان التحرير فى مسار الديمقراطية يعتبر ميلادا جديدا لمصر معربا عن سعادته لكونه يشاطر شعب مصر خلال الزيارة " فكرة 25 يناير " لأن الثورة التى انطلقت من ميدان التجرير فى مصر لن تقتصر على مصر فقط بل المنطقة بأسرها ..

جاء ذلك فى كلمة أردوغان خلال حفل العشاء الذى أقامه السفير التركى لدى مصر حسين عونى الليلة الماضية واستمر إلى منتصف الليل وحضره لفيف من كبار الساسة المصريين وزعماء الأحزاب والحركات السياسية ورموز ثورة يناير بتياراتها المختلفة والمفكرين والصحفيين .. وقد جلس الى جوار أردوغان خلال العشاء الدكتور نبيل العربى أمين عام الجامعة العربية والدكتور عبد العزيز حجازى .

وقال أردوغان ان " تفكيك التركيبة السياسية التقليدية وتأسيس الديمقراطية سوف يسهم فى تقليص تأثير الجهات الخارجية على القرار الداخلى ويساهم فى تقوية استقلالية هذا القرار والاستفادة الكاملة من خبرات هذا البلد " .

وأضاف أردوغان أن التغيير دخل طريقا لا عودة فيه وهو مسار طويل لكن الشعب المصرى يجب أن يتمسك به ويستمر فيه الى أن تتحقق الأهداف المرجوة من الثورة .. وقال انه يجب ألا ينحرف هذا المسار ويذهب ضحية للآمال البسيطة والحسابات القصيرة ويجب أن يتم الحفاظ على الحوار بين كافة مركبات الشعب المصرى مشيرا الى أنه من المهم ألأ يسمح شعب مصر لتأثيرات الأحداث التى ظهرت فى الفترة الأخيرة أن تدوم .

ونوه رئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوغان بتجربة حزب العدالة والتنمية التى قادته لحكم تركيا بعد نحو عام فقط من تأسيسه مشيرا الى أهمية استطلاع للرأى أجراه قادة الحزب شمل نحو 42 ألف تركى من كل المحافظات قبل تأسيس الحزب تم خلاله سؤالهم عن أهم مطالبهم من حزب سياسى والاسم الذى يريدونه للحزب وشعاره وبرنامجه وغير ذلك وقال انه استطلاع كان مهما وأسهم فى شكل الحزب خلال تأٍسيسه ونجاحه فى الفوز بالانتخابات .. أعقب ذلك تأسيس منظمات فى كل أنحاء تركيا وكل اداراتها وتأسيس لجان فعالة للمرأة والشباب حيث يبلغ عدد النساء أعضاء الحزب الحاكم فى تركيا حاليا أكثر من 2 مليون سيدة فيما يعتمد فى قوته التنظيمية والتصويتية على الشباب بنسبة كبيرة تتخطى بكثير غيره من الأحزاب .

وطالب أردوغان فى كلمته خلال حفل العشاء الأحزاب المصرية بالتحضير للانتخابات المقبلة قبل خوضها .

وفى تعليقه على أسئلة المشاركين فى اللقاء حول التجربة الحزبية عرف السائل نفسه على أنه قيادى من حزب العدالة والتنمية فى مصر فرد عليه أردوغان مداعبا بقوله اننا نريد منكم مقابل لأن لدينا حق الملكية الفكرية لهذا الاسم فهو نفس اسم حزبنا الحاكم .. على أن نقدم هذا المبلغ تبرعا لأشقائنا فى الصومال .

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير