الالاف يشيعون المناضل بدران جابر في الخليل

26.01.2022 01:53 PM

رام الله - وطن: شيع الاف المواطنين، اليوم الأربعاء، الأسير المحرر، المناضل والقيادي في الجبهة الشعبية بدران جابر، الى مثواه الاخير.

وانطلق موكب التشييع من المستشفى الأهلي باتجاه بيته حيث جرى إلقاء نظرة الوداع عليه من أهله، ومن ثم جرى نقله الى مسجد الحسين لأداء الصلاة عليه، لينطلق موكب التشييع الى مقبرة الرأس في حارة الجعبري.

وقالت أم غسان زوجة جابر بدران، إن زوجها كان قائدا ثابتا صلبا على مواقفه، تقاسمنا الوجع سويا على مدار 50 عاما من التضحية لأجل فلسطين وحريتها.

ولد جابر في مدينة الخليل عام 1947، واعتقل لأكثر من 20 مرة ليقضي نحو 15 عاما داخل أقبية التحقيق وسجون الاحتلال الإسرائيلي.

وتلقى جابر تعليمه في مدارس الخليل الابتدائية والثانوية، وأكمل دراسته في الجامعة الأردنية، وحصل على بكالوريوس في الآداب قسم الجغرافيا في العام 1970.

 

تصميم وتطوير