قيادي في حماس يكشف عن توجه المقاومة للتصعيد مع الاحتلال وينتقد دور الوسيط المصري

07.12.2021 07:48 AM

وطن: قال مصدر قيادي في حركة حماس للجزيرة إن القيادتين السياسية والعسكرية للحركة تدرسان خيارات التصعيد مع الاحتلال في ظل استمرار الحصار على قطاع غزة، والتباطؤ في إعادة الإعمار، وتفاقم الأزمات الإنسانية، منتقدا سياسات مصر تجاه قطاع غزة.

وذكر المصدر أن استمرار اعتداءات الاحتلال على المسجد الأقصى ومصادرة الأراضي وتشديد الإجراءات ضد الأسرى، هو صاعق سيفجر الأوضاع من جديد. حسب تعبيره.

وحسب القيادي في حماس، فإن الخيارات المطروحة هي التصعيد الشعبي، وكسر الحصار البحري بقوة المقاومة والخيار العسكري المطروح بقوة.

وتابع "لن نسمح باستمرار الوضع الحالي، والمرحلة القادمة ستثبت مصداقية ما نقول".

وعبّر المصدر عن استياء الحركة الشديد من سلوك مصر التي تتلكأ في تنفيذ وعودها تجاه غزة، ولم تلتزم حتى اللحظة بما تعهدت به للحركة والفصائل في ما يتعلق بإعادة الإعمار، حسب قوله، كما أوضح أن مصر "تواصل التنغيص على المسافرين الفلسطينيين إلى قطاع غزة"، متهما إياها بمنع الآلاف من السفر من القطاع دون مبرر.

وقال المصدر القيادي في حماس للجزيرة إن سلوك مصر يعتبر تخليا عن تعهدها بإلزام الاحتلال مقابل التزام المقاومة بالتهدئة.

 

المصدر: الجزيرة

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير