شرطة طولكرم تفرج عن الشيخ ياسين..

23.06.2013 04:36 PM
وطن - سامي الساعي: أفرجت الشرطة الفلسطينية بمدينة طولكرم ظهر اليوم الأحد، عن الشيخ عبد الله ياسين، بعد إعتقالة ليلة أمس من منزله في عزبة الجراد شرق المدينة.

وقال مصدر في الشرطة لـ "وطن"، إن الإفراج عن الشيخ ياسين جاء بعد عدم ثبوت أي قضية ضدة خلال التحقيق معه والإستماع لإفادته.

بدوره، قال الشيخ ياسين في إتصال هاتفي لـ "وطن"، إنه يعمل على علاج الناس بالقرآن، وإنه يتابع الكثير من الحالات التي تصله ووصلته سابقاً، موضحاً أنه حضر إليه أحد المواطنين قائلاً إن أولاده لا ينامون الليل، ويصرخون كثيراً، وإنه يريد منه أن يراهم لعلاجهم.

وأضاف ياسين، أن المواطن حضر إلى منزله ومعه وزوجته وأولاده، وعندما بدأ بقراءة آيات الرقية الشرعية عليهم، بدءوا بالصراخ والبكاء بوجود والدهم ووالدتهم، فحضرت إلى المنزل دورية للشرطة الفلسطينية واعتقلته.

وأكد أنه وخلال إستجوابه لدى المباحث الجنائية، حضر المواطن والد الأولاد وأدلى بشهادته، التي كانت خالية من أي اتهام أو إساءة، مشيراً إلى إنه لا يتقاضى مبالغ مالية مقابل العلاج بالقرآن، وأنه أفرج عنه لبراءته من أي تهمة.

وكانت الشرطة الفلسطينية قد اعتقلت الشيخ ياسين للإشتباه به بالشعوذة، لتفرج عنه لاحقاً لعدم ثبوت التهمة بحقة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير