"صرخة عاصم ضد الصمت": دعوة لوقفة احتجاجية ضد الجريمة في الناصرة

22.10.2021 01:15 PM

وطن: دعا الحراك الشبابي العيلوطي والحراك النصراوي الفلسطيني وفرق التراث الفلسطيني وأقارب وأصدقاء المرحوم عاصم عصام سلطي (24 عاما) من قرية عيلوط، الأهالي إلى المشاركة في الوقفة الاحتجاجية ضد العنف والجريمة تحت عنوان "صرخة عاصم ضد الصمت"، وذلك في ساحة العين بمدينة الناصرة، اليوم الجمعة الساعة الرابعة والنصف مساء.

ومما يذكر أن عاصم سلطي قُتل برصاصة طائشة خلال إطلاق نار في شجار وقع بعيلوط، في ساعة متأخرة من مساء يوم 9 تشرين الأول/ أكتوبر 2021. وعُلم أنه تزوج منذ فترة وجيزة، ولم يكن مشاركًا بالشجار.

وذكرت مصادر محلية في عيلوط أن شجارًا وقع في البلدة تخلله إطلاق كثيف للرصاص، ما تسبب بإصابة الشاب برصاصة طائشة ليعلن الأطباء وفاته في المستشفى الإنجليزي بالناصرة.

وأعلن مجلس محلي عيلوط عن حداد عام في القرية، ليوم واحد، إذ أغلقت كافة المرافق بما فيها المدارس والمؤسسات التابعة للسلطة المحلية أبوابها، وذلك استنكارا للأحداث التي تمر بها البلدة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير