نصر الله: نزار بنات شخصية أصيلة وشجاعة إلى حد الاستشهاد وقضيته يجب أن تواجه بالحقيقة والعدالة

11.10.2021 09:47 PM

 

وطن: طالب الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله، السلطة الفلسطينية والقضاء بتحقيق العدالة وكشف الحقيقة في قضية مقتل الناشط نزار بنات، وعدم إضاعة دمه وحقه.

وأعرب نصر الله في كلمة له، مساء اليوم الاثنين، عن حزنه وألمه وتعازيه لعائلة بنات لمقتل ابنها نزار.

وقال نصر الله: في فترات متفاوتة كنت استمع لنزار بنات وكنت اعجب بوضوحه وفكره الصافي في المقاومة والوضع في المنطقة والموقف من محور المقاومة والصراعات التي تستهدف المحور وكنت استعجب من هذا المستوى الكبير من الجرأة كونه يعيش في الضفة ويمكن ان يعتقل او يغتال من الإسرائيليين وليس من السلطة.

ووصف نزار بنات بالشخصية "الجريئة، الشجاعة، القوية، الأصيلة، الواضحة في موقفها في مسألة المقاومة والقضية الفلسطينية، والشجاعة الى حد الاستشهاد".

 

وفيما يخص الوضع اللبناني الداخلي، شدّد الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله على ضرورة إجراء الانتخابات النيابية في لبنان في موعدها، مؤكّداً أنه لا مؤشر لدى الحزب أنّ أحد الأطراف في لبنان يريد تأجيل الانتخابات.

واعتبر نصر الله أنه لا يوجد تكافؤ فرص في الترشيح أو الذهاب إلى صناديق الاقتراع في الاغتراب وخصوصاً ما يخص حزب الله، ورأى أنه لن يتاح للحزب في بلاد الاغتراب والانتشار القيام بحملات انتخابية ولا حرية انتخاب.

لكنه رأى في المقابل، أنه "طالما أن الظلم واقع خاصة على حزب الله، وهناك مصلحة وطنية، فسنؤيّد مبدأ اقتراع المغتربين".

وتحدّث عن سنّ الاقتراع لدى الشباب اللبناني، وأسف أن معظم الكتل كانت ترفض تعديل سن الاقتراع داخل جلسات مجلس النواب، مؤكّداً أن حزب الله عمل جدياً من أجل تعديل دستوري لتعديل سن الاقتراع وتخفيضه إلى 18 سنة.

وتناول نصر الله أزمة الكهرباء في لبنان، وقال إن هناك عروضاً متنوعة من الشرق والغرب لحلّ مشكلة الكهرباء في لبنان ويجب حسم الموضوع.

ورأى أنه يجب الرّد على العرض الذي قدمه وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد الله لحل مشكلة الكهرباء في لبنان. وذلك بعد أن أعلن وزير الخارجية الإيراني خلال زيارته الأخيرة إلى لبنان أن إيران مستعدة لبناء معملين للطاقة الكهربائية في لبنان.

كذلك طالب نصر الله بأن يكون موضوع الكهرباء على رأس جدول الأعمال في جلسة الحكومة اللبنانية، وأضاف: "إذا كان هناك فيتو أميركي لعدم حل مشكلة الكهرباء فيجب الإعلان عن ذلك ليبنى على الشيء مقتضاه".

واعتبر أن هناك خشية من أن يكون المطلوب هو انهيار قطاع الكهرباء لتبرير خيار الخصخصة.

ودعا الحكومة اللبنانية إلى طلب استثناء من أميركا، وقال: "لتذهب الشركات اللبنانية لشراء المازوت من إيران ونحن نقدم لها التسهيلات وننسحب من الملف نهائياً".

وتطرق إلى ملف التحقيق في انفجار مرفأ بيروت، واعتبر أن القاضي الحالي في قضية انفجار المرفأ طارق بيطار "يوظّف دماء الشهداء في خدمة أهداف سياسية، وأنه مستمر في أخطاء القاضي السابق بل ذهب إلى الأسوأ".

نصر الله أكّد أن حزب الله يريد التحقيق ويؤكد عليه و"لن نتخلى عن هذا التحقيق"، معتبراً أن حزب الله "من الذين أصيبوا معنوياً وسياسياً وإعلامياً بانفجار مرفأ بيروت".

واعتبر أن الأصل في التحقيق في انفجار المرفأ أن يصل قاضي التحقيق إلى هوية من استقدم باخرة النيترات إلى مرفأ بيروت، وأن ما يحصل في تحقيقات مرفأ بيروت خطأ كبير جداً  لن يوصل إلى أي حقيقة.

وقال نصرالله إنه "بالاعتبار الإنساني نحن نريد الحقيقة والمحاسبة، وبالعنوان السياسي والمعنوي الذي يتعلق بنا كحزب الله نريد الحقيقة والمحاسبة".

كذلك اعتبر أن القاضي في انفجار المرفأ "يتعاطى كالحاكم بأمره في هذا الملف". وقال نصر الله إن "ما يحصل خطأ كبير جداً ولن يوصل الى حقيقة أو عدالة"، مطالباً "بقاضٍ صادق".

ووجه نصرالله نداءً إلى مجلس القضاء الأعلى، وقال إن "ما يحدث لا علاقه له لا بالقانون ولا بالعدالة، وإذا كان مجلس القضاء الأعلى لا يريد حل هذا الموضوع فيجب على مجلس الوزراء حله".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير