80 أسيراً من الجهاد يعتصمون في ساحات سجن النقب والجهاد الإسلامي تحذر من المساس بهم

23.09.2021 03:22 PM

وطن: حذرت حركة الجهاد الإسلامي اليوم الخميس، الاحتلال من أي حماقة ترتكبها إدارة مصلحة السجون بحق الأسرى المعتصمين في ساحات سجن النقب للمطالبة بوقف الإجراءات الانتقامية التي اتخذتها مصلحة السجون بحقهم.

وحملت الحركة الاحتلال كامل المسؤولية عن أي مساس بحياة الأسرى المعتصمين، مؤكدةً دعمها الكامل لمطالبهم العادلة ومساندةً كافة الخطوات التي يواجهونها من خلالها إجراءات مصلحة السجون وعدوانها.

وأكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى اليوم الخميس، ان أكثر من 80 أسيراً من أسرى الجهاد الإسلامي في سجن النقب يعتصمون في ساحات السجن مطالبين الخروج من الأقسام إلى الزنازين أو العودة إلى مجريات الأمور قبل يوم 06/09/2021م.

وقالت مهجة القدس ان خطوة الاعتصام تأتي ضمن خطوات التصعيد مع مصلحة السجون التي حشدت قواتها للتصدي للأسرى، وسط حالة من الغليان والاستنفار التي تسود السجن في هذه اللحظات.

وكانت لجنة الطوارئ لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال "الإسرائيلي" نفت بالأمس التوصل لأي اتفاق مع مصلحة سجون الاحتلال.

واوضحت لجنة الطوارئ أن أسرى الحركة مستمرون في خطواتهم التصعيدية ضد السجان الصهيوني.

وتشتد الهجمة الشرسة من قبل إدارة السجون بحق أسرى الجهاد الإسلامي تحديداً بعد عملية نفق الحرية البطولية في السادس من أيلول الحالي.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير