خلال زيارته لأهالي الاسرى

حراك بنات البلد لوطن : أسرى نفق الحرية حطموا ادعاءات الاحتلال بتفوق منظومته الأمنية وأعادوا المسار الكفاحي الى صدارة المشهد

18.09.2021 03:23 PM

وطن للانباء : زار وفد من حراك بنات البلد، من مختلف المدن والبلدات الفلسطينية، منازل أهالي معتقلي نفق الحرية الستة، الذين انتزعوا حريّتهم من سجن جلبوع، وهي مناطق: عرّابة، ويعبد، ومخيّم جنين، وبير الباشا، وكفردان.

وعبّرت عضو الحراك أمل خريشة في حديثها لوطن، عن فخر الحراك واعتزازه بإرادة وصمود المعتقلين، مؤكدة أنّهم حطموا ادّعاءات الاحتلال بتفوق منظومته الأمنية، مضيقة "لقد أعادوا المسار الكفاحي إلى صدارة المشهد الوطني الفلسطيني كشعب يقاوم الاستعمار، بعيدًا عن أوهام أوسلو ونتائجها الكارثية على القضية".

وقالت إنّ حراك بنات البلد، الذي أنشئ ليجمع جهود النساء من أجل الدفاع عن الحريات، عابر للحدود الجيوسياسية والطبقية والجرافية والاجتماعية، ويعمل على إحياء روحية الكفاح والنضال ضد كافة إجراءات الاحتلال الاستعمارية القمعية وضد التعدي على الحريات الديمقراطية.

وأوضحت أنّ مجموعة من النساء شكّلن التجمّع للاحتجاج على قمع المسيرات السلمية والفتيات المشاركات في الحراكات السلمية بشكل عام، والمطالبة بالعدالة للناشط نزار بنات، والمطالبة بشكل أساسي باحترام الحقوق الديمقراطية والحريات، إذ "لا يمكن فصل القضايا الوطنية عن الديمقراطية والحقوقية".

وبيّنت أنّ "بنات البلد" لعب دورًا أساسيًا في حملة الإفراج عن المناضلة أنهار الديك، وتوجّهت إلى كافة المؤسسات الدولية للافراج عنها، وتوجهن إلى كفر نعمة حيث تقطن أنهار.

ويضمّ الحراك الذي تأسس هذا العام، أيّ امرأة تناضل من أجل الحريات الديمقراطية والحقوق، وتنخرط بالنضال ضدّ الاحتلال، وهو حراك ليس له أي صفة حزبية أو فئوية، ومستقل يعبر عن الفكر التقدمي.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير