16 أيلول عام 1982 تاريخ حزين للفلسطينيين

17.09.2021 09:26 PM

كتب: عطا الله شاهين

في 16 أيلول عام 1982 ارتكبت مذبحة بالفلسطينيين واللبنانيين القاطنين في مخيمي صبرا واشاتيلا حيث حاصر الجنود الإسرائيليون في ذاك التاريخ مخيمي صبرا وشاتيلا، ووقعت حينذاك مذبحة في صفوف سكان المخيمين، وقدّر عدد الضحايا ما بين 750 إلى 3500 فلسطيني، عدا عن الجرحى، وكانت هذه المجزرة هزت دول العالم من فظاعتها بحق أناس أبرياء سقطوا ضحايا.

مر اليوم 39عاما على هذه المجزرة، التي لم ينسها الفلسطينيون، فهذه ذكرى لا يمكن أن تمحى من ذاكرة الفلسطينيين، وزاد من ألم نكبتهم
تأتي ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا في ظل إستمرار تعرض شعبنا الفلسطيني لنكبات متواصلة، من جراء استمرار الاحتلال الإسرائيلي في اعتداءاته على شعبنا الفلسطيني، إلا أن شعبنا الفلسطيني ما زال صامدا رغم كل النكبات.

جميع المقالات تعبر عن وجهة نظر أصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير