قرار بالإفراج عن أسير مقدسي ووالده وتمديد اعتقال آخر

15.09.2021 02:46 PM

وطن: قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، الإفراج عن الأسير عمر محمد عبيد ووالده من بلدة العيساوية شمال شرقي القدس المحتلة، بشروط.

وبحسب مركز معلومات وادي حلوة، فإن سلطات الاحتلال قررت الإفراج عن الأسير عبيد ووالده بشرط عدم إجراء أي احتفال بمناسبة الإفراج عنه، والتوقيع على كفالة قيمتها 50 ألف شيكل لكل منهما في حال "الإخلال بشرط الإفراج".

وكان الأسير عبيد استدعي للتحقيق فور الإفراج عنه من سجن "النقب" الصحراوي، بعد إنهاء محكوميته البالغة 6 سنوات ونصف، وبعد ساعات أفرج عنها، ثم اعتقل من منزله في العيسوية بعد أقل من ساعة على وصوله، واستقباله المهنئين له بمناسبة الإفراج.

وذكر شهود عيان أن قوات الاحتلال اقتحمت البلدة، تزامنًا مع وصول المحرر عبيد واستقباله في البلدة، واعتقلته ووالده.

وفي سياق متصل، مددت محكمة الاحتلال اليوم، توقيف الأسير المحرر مدحت العيساوي ليوم الأحد القادم، علمًا أنه اعتقل فجرًا بعد اقتحام منزله في العيسوية.

وكان أُفرج عن العيساوي في تموز/يوليو الماضي بعد قضاء محكوميته البالغة 8 سنوات، ولاحقته مخابرات الاحتلال منذ لحظة الإفراج عنه بالأبعاد عن العيسوية عدة أيام، واستدعاءات، ومنع دخول الضفة الغربية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير