على خلفية مشاركته بهبة القدس ..محكمة الاحتلال تحكم على شاب من اللد بالحبس المنزلي بعد 100 يوم الاعتقال

19.08.2021 10:11 AM

وطن: أحالت محكمة الاحتلال المركزية في اللد المحتلة  الشاب أكرم شعبان، بشروط مقيدة بينها الحبس المنزلي وقيد إلكتروني، يوم أمس الأربعاء، بعد اعتقال دام 100 يوم. وهو أقدم معتقلي الهبة الشعبية من اللد في شهر أيار/ مايو 2021، 

وصرح المحامي تيسير شعبان من اللد أن "السلطات الإسرائيلية اعتقلت الشاب أكرم شعبان (20 عاما) يوم 12 أيار 2021، على خلفية أحداث يومي 10 و11 أيار في اللد". وأطلقتسلطات الاحتلال  سراح أكرم، الأربعاء، وحولته إلى الحبس المنزلي مع قيد إلكتروني على قدمه لمدة 24 ساعة في اليوم ولسبعة أيام في الأسبوع، ولم تحدد المحكمة موعدا لفك القيد الإلكتروني عنه".

وأوضح شعبان  أن الشاب أكرم شعبان يعد المعتقل الأول من اللد في الهبة الشعبية التي اندلعت في شهر أيار الماضي، إذ قدمت النيابة العامة ضده لائحة اتهام نسبت إليه "إطلاق النار على اليهود والشرطة، وحيازة سلاح وإلقاء الحجارة،" فيما جرى تعديل لائحة الاتهام لتشمل تهمة "إلقاء الحجارة" فقط، وبذلك جرى إطلاق سراحه بشروط مقيدة.

ولفت المحامي شعبان إلى أنه يواصل العمل من أجل إقناع المحكمة بتخفيف القيود عن موكله، فيما ستجري محاكمته ومن الممكن إدانته والعودة إلى الحبس، أو أنه يبرأ من التهمة المنسوبة إليه ويتحرر من القيود المفروضة عليه.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير