شبكة المنظمات الاهلية: اقتحام الاحتلال لمركز بيسان ومقر الحركة العالمية للدفاع عن الاطفال استمرار لذات النهج الهادف لضرب العمل الاهلي

29.07.2021 11:20 AM

 

وطن: استنكرت شبكة المنظمات الاهلية الفلسطينية عملية الاقتحام التي تعرض لها مركز بيسان للبحوث والانماء، ومقر الحركة العالمية للدفاع عن الاطفال فجر اليوم الخميس، وتخريب ممتلكاتهما، والعبث بها، وتحطيم العديد من الموجودات من قبل عشرات جنود الاحتلال الذين طوقوا مبنى بيسان  قبل اقتحامه في منطقة الماصيون بمدينة رام الله بالقرب من مجلس الوزراء ومصادرة العديد من الاجهزة الالكترونية والكمبيوترات المحمولة، والعديد من الملفات، والوثائق الاخرى ثم اقتحام مقر الحركة العالمية للدفاع عن الاطفال فرع فلسطين في البيرة ومصادرة العديد من الاجهزة أيضا.

ورأت الشبكة ان عملية الاقتحام تمثل جريمة جديدة تقع بشكل مباشر ضمن مخطط واضح هدفه ضرب العمل الاهلي الفلسطيني، واستهداف للمؤسسات التي لها تماس مباشر في دعم صمود المواطن فوق ارضه، والدفاع عن المناطق المهمشة، والقرى، والبلدات التي تقع خف الجدار، والمدافعة عن حقوق الانسان في اطار سعي احتلالي لتضيق الخناق عليها ضمن حملة دولية واسعة بذرائع واهية منها وسم تلك المنظمات " بالارهاب " او دعم حركة المقاطعة او غيرها من المبررات التي تسوقها المنظمات الداعمة للاحتلال.

وجددت الشبكة مطالبتها بتحرك فوري على المستوى الرسمي، والمؤسسات الصديقة، والحركات الاجتماعية لوقف هذه الانتهاكات، وحماية العمل الاهلي الفلسطيني بعد سلسلة من الممارسات التي قام بها الاحتلال مؤخرا منها اغلاق لجان العمل الصحي، وتسليم قرار مماثل للجان العمل الزراعي، واقتحام، واعتقال العديد  من نشطاء العمل الاهلي من بينهم اعتقال مديرة لجان العمل الصحي، ورئيسة الهيئة الادارية للشبكة الناشطة المجتمعية شذى عودة، وسلسلة طويلة من الاعتداءات والاجراءات التي تستهدف مؤسسات العمل الاهلي لا سيما في مدينة القدس المحتلة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير