"غانتس" سيلتقي نظيرته الفرنسية لبحث قضية التجسس على ماكرون

27.07.2021 01:57 PM

رام الله -  وطن: يتوجه وزير جيش الاحتلال، بيني غانتس، إلى فرنسا غدا، الأربعاء، من أجل لقاء وزيرة الدفاع الفرنسية، فلورنس بارلي.

وبين الأمور التي سيبحثانها، وفق ما ذكر موقع صحيفة "هآرتس" الإلكترون ياليوم، الثلاثاء، الأنباء التي ترددت مؤخرا حول ضلوع شركة السايبر"الإسرائيلية" NSO في التجسس على هاتف الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بطلب من المغرب.

وادعى بيان صادر عن مكتب غانتس أن اللقاء سوف يتناول "الوضع الصعب في لبنان، والاتفاق النووي الآخذ بالتبلور مع إيران ومعلومات حول قضية NSO".

ونقلت الصحيفة عن مصادر في مكتب غانتس قولها إنه تم تنسيق الزيارة قبل شهر تقريبا من قضية التجسس على هاتف ماكرون.

 وكان ماكرون قد تحدث مع رئيس حكومة الإحتلال، نفتالي بينيت، في أعقاب النشر عن القضية.

وكانت صحيفة "لوموند" الفرنسية أفادت، الأسبوع الماضي، بأنه في إطار تحقيق دولي تبين أن أحد أرقام هواتف ماكرون كان هدفا لتجسس محتمل من جانب أجهزة الاستخبارات المغربية. 
 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير