محمد وإسلام.. صديقان يقيمان " كشكًا " على الرصيف في قالب فني وثقافي مميز لجذب انتباه المارَّة

27.07.2021 12:26 PM

رفح – وطن - أمل بريكة: اعتاد المارة على السير في الشارع الرئيسي بالحي السعودي غرب محافظة رفح؛ لممارسة رياضة المشي صباحًا ومساءً وصولاً منه إلى شاطئ البحر والتمتع بمنظره الخلاب، لكن هذه المرة ما لفت نظرهم وجود لوحات فنية ورسومات "بورتريه" لشخصيات تاريخية ومناظر طبيعية يتخللها زاوية؛ لبيع المشروبات والوجبات السريعة، التي يتناولها الزبائن أثناء قراءة رواية لمريد البرغوثي وغسان كنفاني وغيرهم من الكُتَّاب.

وتحت شعار "تذوق طعم الثقافة الفلسطينية" افتتح العشريني محمد صقر خريج قسم الإذاعة والتلفزيون، برفقة عدد من أصدقائه الخريجين مشروع بسطة صغيرة تحت مسمى "قدر"؛ للتغلب على الظروف الاقتصادية التي يمر بها أغلب الخريجين في قطاع غزة جراء الحصار المفروض؛ ولإحياء التراث والهوية الفلسطينية من جديد في أذهان المواطنين.

وقال صقر، إن فكرة إنشاء مشروعه جاءت في وقت شعر فيه بالاجتياح الفكري والثقافي، في ظل هيمنة الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي على عقول الناس؛ ليعيد احياء ثقافة القراءة عن طريق جذب الزبائن لمجموعة من الكتب المعروضة على رفوف خشبية، من شأنها أ تلفت انتباههم وتساعدهم على تغذية أذهانهم.

ويقوم صقر بترتيب اللوحات الفنية التي تضم صورًا لشخصيات فلسطينية ووطنية، منهم من رحل منذ سنوات طويلة، ومنهم من يزال حيا.

وأضاف، أن معظم اللوحات الفنية التي يعرضها تعود لوالده الفنان فتحي صقر والتي رُسمت منذ أكثر من 30 عاما، وجزء منها من أعماله وأصدقائه، حيث يحتفظ بأكثر من 2000 لوحة فنية يتم عرضها في هذا المكان.

أما الفنانة إسلام العالول (19 عاما) التي أنهت الثانوية العامة، وتفرغت لممارسة موهبتها في الرسم؛ ليكون في مخزونها عشرات اللوحات الفنية الجمالية وذات الطابع التراثي الفلسطيني، فهي تشارك زميلها محمد مشروعه من خلال عرض لوحاتها والرسم أمام المارة لجذب أنظارهم، واستقطابهم لتناول الطعام والشراب والتمتع بالمشروع الفني والثقافي اللذان يقيمانه.

تقول العالول: فكرنا أنا وزميلي محمد في انشاء في مشروع مشترك، كونه يملك مهارة الطهي بشكل جيد، وأنا أستطيع الرسم لذلك قمنا بإنشاء هذا المشروع، ليكون مصدر رزق لنا من خلال جذب الزبائن بهذه الطريقة الملفتة.

وتحلم العالول بأن تُقيم معرضًا فنيًا خاصًا بها كي تتمكن من خلاله بعرض لوحاتها الفنية التي رسمتها سابقًا أو خلال الفترة التي أقيم فيه مشروعهما.


 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير