جنين على خط الاشتباك المسلح

27.07.2021 11:42 AM

وطن:  اندلعت فجر اليوم الثلاثاء ، مواجهات واشتباكات مسلحة في مدينة جنين، خلال اقتحام قوات الاحتلال المدينة لتنفيذ عمليات دهم واعتقال.

وشهدت جنين اندلاع اشتباك مسلح بين مقاومين في المدينة وقوات الاحتلال التي اقتحمت المدينة لتنفيذ عمليات اعتقال، فيما اندلعت مواجهات أخرى تخللها إصابة شاب واعتقال آخرين.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال تعرضت لإطلاق نار خلال اقتحامها مدينة جنين فجر اليوم، وأن مواجهات أخري بين الاحتلال والشبان اندلعت، ما أدى إلى إصابة شاب بالرصاص الحي في القدم.

وتشهد جنين منذ بدء العدوان على غزة الذي استمر 11 يومًا على قطاع غزة في 10 ايار اشتباكات مسلحة بصورة شبه يومية، واشتدت حدة الاشتباكات منذ 10 حزيران بعد أستشهاد ثلاثة شبان، بينهم جميل العموري احد عناصر سرايا القدس واثنين من جهاز الاستخبارات العسكرية.

وكانت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، نقلت قبل اسابيع أن مستعربين تابعين لجيش الاحتلال الإسرائيلي، تعرضوا لكمين كاد أن يؤدي لمقتل عدد منهم  في جنين شمال الضفة الغربية.

وفي مقابلة خاصة مع الصحيفة، قال قائد قوة المستعربين: "دخلنا جنين لاعتقال عدد من الأشخاص، وكنا نتوقع دخولا عاديا. وبعد الاعتقال، أثناء مغادرتنا، تعرضنا لإطلاق نار من مسافة قريبة، مقارنة بالمرات السابقة حيث كان يطلق النار علينا من بعد مئات الأمتار".

وبحسب قائد المستعربين، "كانت جرأة المقاتلين الذين أطلقوا النار عليه وعلى عناصر القوة التي كان يقودها.. لقد حددوا مكاننا وهاجمونا عبر كمين مخطط له جيدًا. أثناء خروجنا من جنين، رافقونا بسيارتهم ونزلوا بالقرب من أحد التقاطعات وبدأوا بإطلاق النار بكثافة ومن مسافة قريبة".

وأضاف: "فتحت علينا نيران قاتلة من الجانبين.. ذكرنا هذا الاشتباك بجنوب لبنان، واستغرق الأمر وقتًا لمعرفة ما يحدث.. ثم اقترب سائقو الدراجات النارية من مركباتنا، وبدأوا في إلقاء عبوات ناسفة كبيرة، وهكذا وقعنا في وسط انفجارات وإطلاق نار وأخذونا من كل مكان.. لقد أعدوا لنا مفاجأة تلو مفاجأة".

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير