الكوريتان تستأنفان الاتصالات والعلاقات

27.07.2021 08:21 AM

وطن: اتفقت كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية على إعادة قنوات الاتصال التي كانت متوقفة بينهما، على ما أعلنت الرئاسة الكورية الجنوبية في بيان وكذلك حسبما أعلنت وكالة الأنباء المركزية الكورية، الرسمية في كوريا الشمالية.

وتمت إعادة فتح جميع قنوات الاتصال بين الكوريتين بموجب اتفاق، حيث أعلن قصر الرئاسة في سيول إن الرئيس مون جيه إن، والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، تبادلا العديد من الرسائل منذ نيسان/إبريل، واتفقا على إعادة فتح الخط الساخن بهدف تحسين العلاقات، وفقاً لسيول.

وقطعت بيونغ يانغ في شكل أحادي هذه القنوات الرسمية في حزيران/يونيو 2020، بعد تنديدها بمنشورات مناهضة لها قالت إن ناشطين أرسلوها إلى الشمال.

وجاء وقف قنوات الاتصال على الرغم من ثلاث قمم بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون ورئيس كوريا الجنوبية مون جاي إن، عام 2018. لكن في إعلان مفاجئ، قال الجانبان إن كل قنوات الاتصال أعيدت صباح الثلاثاء.

وذكرت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية أنه "وفقا للاتفاق الذي تم التوصل إليه بين القادة، اتخذ الشمال والجنوب إجراءً لإعادة تشغيل كل خطوط الاتصال بين الكوريتين اعتبارا من الساعة 10:00 في 27 تموز/يوليو".

وقال مكتب مون إن "الزعيمين اتفقا أيضا على استعادة الثقة المتبادلة بين الكوريتين في أقرب وقت ممكن والمضي قدما في العلاقة مرة أخرى".

وكانت بيونغ يانغ قد قطعت الخط الساخن في حزيران 2020 مع توتر العلاقات بين البلدين بعد فشل قمة ثانية في شباط 2019، بين كيم والرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، والتي كان مون قد عرض التوسط فيها.

ودعا مون إلى إعادة فتح الخط الساخن واستئناف المحادثات، وعلق آمالا كبيرة على الرئيس الأميركي جو بايدن لاستئناف المفاوضات الرامية إلى تفكيك برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير