خلال لقائه رئيس شركة توزيع الكهرباء

الوزير غنيم: العمل المشترك والسريع لضمان توفير الكهرباء اللازمة لمرافق المياه

10.06.2021 02:37 PM

وطن: أكد رئيس سلطة المياه المهندس مازن غنيم اليوم على ان محطات المعالجة ومشاريع المياه تعرضت للتوقف عن العمل نتيجة الانقطاعات المتكررة للكهرباء وتقليص فترات التزود مما انعكس سلبا على هذا القطاع الحيوي، مشددا على ضرورة ان يكون هناك ديمومة في توفر الكهرباء لضمان استمرارية تشغيل المرافق المائية.

جاء ذلك خلال لقائه برئيس هيئة مديرية شركة توزيع الكهرباء م. سمير مطير لبحث الاضرار التي لحقت بقطاع الطاقة والاجراءات العاجلة  والمطلوبة للتدخل الفوري لضمان استمرار توفير الكهرباء لكافة المرافق التشغيلية لضمان توفير الخدمة اللازمة للمواطنين.

وأضاف " أنه في ظل التحسن الذي جرى في الفترة السابقة من تفعيل لكافة الخطوط ساهم في ديمومة عمل المحطات، والان ونتيجة الاضرار التي لحقت بقطاع المياه يتطلب تكثيف الجهود والعمل المشترك لضمان تزويد الكهرباء للمرافق الرئيسية وخاصة محطات التحلية ومحطات المعالجة لضمان الاستمرار في ضخ المياه العادمة من المناطق السكنية الى محطات المعالجة، وكذلك العمل على رفع معدل التزود بالطاقة لمحطات التحلية من ٨ ساعات الى ١٦ ساعك لديمومة العمل فيها.

وفي هذا اللقاء حيا الوزير غنيم طواقم شركة الكهرباء التي عملت في الظروف الصعبة والتهديد الذي طال الجميع من اجل توفير الخدمة وهو يدل على الحرص العالم على انتمائهن وحرصهم على مصالح المواطنين.

وفي هذا الاطار أكد  م. مطير على ان الاضرار التي لحقت بقطاع
الكهرباء اثناء العدوان شملت شبكات وأعمدة مما تسبب في حدوث نقص حاد في الكهرباء في ظل توقف ستة خطوط رئيسية وعدم توفر الوقود بالكميات اللازمة لتشغيل المحطة الامر الذي انعكس سلبا على خدمتي المياه والصرف الصحي.

وفي ختام اللقاء اكد الجانبين على العلاقة التكاملية التي تربط المياه والطاقة والعمل المشترك وفق اليات قابلة للتنفيذ بما يحقق المنفعة العامة

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير