صور | نيوزيلندا: فعاليات تضامنية واسعة ومتواصلة مع فلسطين وحقوق شعبها

26.05.2021 02:41 PM

 

وطن: شهدت مختلف المدن الرئيسية في نيوزيلندا سلسلة من المظاهرات والفعاليات التضامنية مع الشعب الفلسطيني بمشاركة الالاف من أبناء الجالية الفلسطينية والجاليات العربية والإسلامية، وعدد من القوى والهيئات المحلية في هذا البلد البعيد جغرافيا عن منطقة الشرق الأوسط، ولكنه القريب من حيث المشاعر الإنسانية وحساسية المجتمع النيوزيلندي ومؤسساته لقضايا العدل والسلام والحرية في العالم.

وتواصلت الفعاليات التضامنية وتصاعدت منذ ذكرى يوم النكبة وعلى امتداد ايام العدوان الإسرائيلي على غزة بالإضافة للهبة العارمة التي شهدتها مختلف المناطق الفلسطينية المحتلة وخاصة مدينة القدس، حيث نشرت مختلف وسائل الإعلام النيوزيلندية ووسائل التواصل الاجتماعي صور الدمار الهائل الذي خلّفه القصف الإسرائيلي للأبراج والمنازل السكنية، وأظهرت الضحايا المدنيين من الأطفال والنساء، كما انتشرت صور المواجهات الجماهيرية في القدس ومدن الداخل الفلسطيني حيث واجه آلاف الشبان الفلسطينيين بصدورهم العارية آلة القمع الإسرائيلية ومحاولات اقتحام المسجد الأقصى وطرد سكان الشيخ جراح.

ففي مدينة أوكلاند كبرى مدن نيوزيلندا، نظمت الجالية الفلسطينية وبالتعاون والتنسيق مع شبكة المتضامنين مع فلسطين في نيوزيلندا، والجاليات العربية وعدد من المنظمات التقدمية والروابط العمالية والنقابية النيوزيلندية، مسيرة حاشدة رفع فيها المشاركون الإعلام الفلسطينية وشعارات تطالب بوقف العدوان الإسرائيلي، كما طالبت الحكومة النيوزيلندية بطرد السفير الإسرائيلي والاعتراف بدولة فلسطين، وتحدث في المسيرة عدد من اعضاء البرلمان النيوزيلندي.

وقال الناشط الفلسطيني فتحي حسنية أحد قيادات الجالية الفلسطينية أن عضو البرلمان النيوزيلندي غولريتز غاهرامان من حزب الخضر قدمت مشروع قانون للاعتراف بالدولة الفلسطينية، كما أطلقت النائبة ديبورا روسيل من حزب العمال الحاكم الذي تنتمي له رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن، عدة تصريحات تدين فيها العدوان الإسرائيلي وتدعو للاعتراف بحق تقرير المصير للشعب الفلسطيني بما في ذلك حقه في إقامة دولة فلسطينية مستقلة بعاصمتها القدس .

وأضاف حسنية أن مجموعة من المؤسسات الفلسطينية والتضامنية شاركت في تنظيم سلسلة فعاليات في المدن الرئيسية وخاصة في اوكلاند والعاصمة ولينغتون وكريستينتشيرتش ودونيدين التي تظاهر فيها المئات من المتضامنين، ومن أبرز المؤسسات الجالية الفلسطينية في نيوزيلندا شبكة التضامن الفلسطينية، وشبكة الشباب الفلسطيني. 

وأشار حسنية إلى أن عدد أفراد الجالية الفلسطينية في نيوزيلندا يصل إلى نحو 4000 فلسطيني يتركز معظمهم في مدينة أوكلاند، يشار إلى أن نيوزيلندا دولة مكونة من جزيرتين رئيسيتين تقع في المحيط الهادىء إلى اقصى الجنوب الشرقي من قارة استراليا، وتبعد نيوزيلندا عن فلسطين اكثر من ستة عشر ألف كيلومتر، وسبق ان شهدت مذبحة مروعة نفذها متطرف عنصري ضد المسلمين في مسجدين بمدينة كريستينتشيرتش ذهب ضحيتها نحو 50 شخصا بينهم 7 فلسطينيين واثارت موجة واسعة من التعاطف مع المسلمين وتنديدا واسعا في المجتمع النيوزيلندي المتسامح.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير