برئاسة الرئيس.. اجتماع منتظر للجنة التنفيذية يتناول عدم رد الاحتلال بشأن إجراء الانتخابات في القدس

13.04.2021 10:02 PM

وطن: أشار عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا"  صالح رأفت، الثلاثاء، إلى أن اللجنة التنفيذية ستعقد اجتماعا لها برئاسة الرئيس محمود عباس خلال الأيام القريبة القادمة.

وأوضح رأفت في تصريح له وصل وطن، اليوم الثلاثاء، أن الاجتماع سيتناول الوضع السياسي والتحرك الفلسطيني مع المجتمع الدولي الهادف لعقد مؤتمر دولي حقيقي للسلام من أجل وضع آليات لإنهاء الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي وفقا لقرارات الشرعية الدولية ذات الشأن لافتاً إلى أنه يوجد تحرك جدي من قبل روسيا الاتحادية بهذا الاتجاه، بالإضافة للاتحاد الأوروبي والصين الشعبية.

ونوه رأفت إلى أن "الاجتماع سيتناول أيضا الانتخابات التشريعية والرئاسية على ضوء عدم الرد الإسرائيلي على الطلب الفلسطيني بشأن اجرائها في القدس الشرقية المحتلة، وقرار الفصائل الفلسطينية أمس الاثنين بأنه لا انتخابات بدون القدس، إضافة إلى ما يتعلق بعقد المجلس الوطني الفلسطيني في الفترة القادمة".

ولفت على أن الاجتماع سيناقش عقد لقاء للأمناء العامين للفصائل الفلسطينية من أجل توحيد الجهد الفلسطيني في دعم تحرك القيادة الفلسطينية لإنهاء الصراع "الفلسطيني – الإسرائيلي" استنادا الى قرارات الشرعية الدولية، بالإضافة الى تدارس آليات ضمان اجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية في عموم الأراضي الفلسطينية وفي مقدمتها القدس الشرقية المحتلة.

وأشار رأفت الى أن هناك اتصالات ما بين القيادة الفلسطينية والإدارة الأمريكية الجديدة بشأن عقد اجتماع يضم الرباعية الدولية وعدد آخر من الدول الكبرى في العالم ودول عربية لحل الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي بأسرع وقت ممكن. وبين أيضا أن القيادة الفلسطينية تتابع العمل مع المجتمع الدولي لممارسة الضغط على إسرائيل حتى لا تعرقل إجراء الانتخابات التشريعية التي ستعقد في 22/أيار القادم سواء في القدس الشرقية المحتلة أو سائر انحاء الضفة الغربية وقطاع غزة، مؤكدا في هذا السياق على أنه لا يمكن إجراء الانتخابات بدون إجرائها في جميع محافظات الوطن وفي المقدمة القدس الشرقية المحتلة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير