تشييع جثمان الشهيد نور شقير في القدس المحتلة

29.11.2020 11:01 PM

وطن: شيع مقدسيون، الليلة، جثمان الشهيد المقدسي نور جمال شقير الذي كان محتجزاً لدى الاحتلال منذ عدة أيام.

ووضع الاحتلال شروطاً مقيدة لتسليم جثمان الشهيد شقير حيث شيع مباشرة من مستشفى المقاصد الى مقبرة باب الرحمة شرق المسجد الأقصى.

واشترطت قوات الاحتلال مشاركة 30 شخصا في الجنازة، و20 شخصا بدخول المقبرة وعدم رفع الأعلام أو الرايات أو ترديد الهتافات خلال الجنازة، والتوقيع على كفالة مالية قيمتها 10 آلاف شيقل.

وتجمع عشرات المواطنين في محيط مقبرة باب الرحمة وباب الاسباط ومستشفى المقاصد لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة على الشهيد وأداء صلاة الجنازة ثم المشاركة في تشييع جثمانه وسط التكبيرات والهتافات الغاضبة.

واستشهد الشاب المقدسي نور جمال شقير (37 عاماً) من سكان حي وادي الربابة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك يوم الأربعاء الماضي، متأثراً بإصابته برصاص قوات الاحتلال على حاجز الزعيم.

وكان جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص على المركبة التي يستقلها الشاب شقير بزعم محاولة تنفيذه عملية دهس على الحاجز.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير