بيسان كتانة.. مربية طيور تدير مشروعا رياديا من مقاعد الدراسة

10.11.2020 04:12 PM

طولكرم- وطن- محمد عتيق: يعاني الشباب في وقتنا الراهن من صعوبة الحصول على وظيفة بعد تخرجهم من المرحلة الجامعية، الأمر الذي يدفعهم للتفكير خارج الصندوق للحصول على مصدر دخل لهم يكونون قادرين من خلاله على تلبية احتياجاتهم اليومية.

بيسان طالبة في كلية الإدارة في جامعة القدس المفتوحة وهي في سنتها الثانية، وبحكم طبيعة التدريس في جامعتها الذي لا يشترط حضورها اليومي للجامعة، وجدت أنها بحاجة إلى مشروع تقضي وقتها من خلاله.
تروي بيسان فكرتها لوطن قائلة:" بحكم دراستي ووقت الفراغ الطويل الذي أملكه، فكرت بإنشاء مشروع الخاص، فكان أول ما لفت انتباهي هو كون والدي محباً للطيور ولا سيما طائر السمَن (الفري)، وكان حين ذاك يملك عشرة طيور فقط، فقررت أن أعتني بها وأن نطور من تربية هذا الطائر لنجعله مصدر رزق ومشروع ريادي".
وأضافت كتانة:" الآن وبعد دعم إحدى المؤسسات الزراعية لمشروعي أصبحت أمتلك قرابة 1000 طائر سمَن (فري)، تبدأ مراحل الاعتناء بها من خلال تقليب البيوض في الحاضنة المخصصة في البيوض التي تتسع لقرابة 1000 بيضة، وبعد التفقيس نعتني بالطائر حتى يصبح جاهزاً للتسويق".
وأضاف والد بيسان:" كنت قد دعمت مشروعها لا سيما أنه لا يؤثر على دراستها فلا يستغرق من وقتها أكثر من نصف ساعة يوميا، وبحكم خبرتي العملية في الطيور طورت من معلوماتها في المشروع".
ولم تكتفِ بيسان بأن يبقى المشروع في أحضان منزلها فقط، بل بحثت عن منح تمكنها من دعم مشروعها وتطويره حتى قدمت لمنحة أحد المؤسسات التي تدعم المشاريع الريادية للمرأة وتمكنت من حصولها على هذه المنحة.
ويبقى دعم مثل هذه المشاريع وتطويرها أمر يصعب على الجميع المساهمة في نجاحه، لكن الإرادة الصلبة تجعل من المستحيل ممكناَ.
 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير