97 يوماً على اضراب الاسير ماهر الاخرس

31.10.2020 09:17 AM

وطن: يواصل الاسير  ماهر الأخرس إضرابه المفتوح عن الطعام رفضاً لااعتقاله الإداري لليوم الـ97 على التوالي.

ورفضت محكمة الاحتلال العليا أول أمس التماسا لمحامية الأسير للإفراج عنه.

ويواصل الأسير ماهر الأخرس من جنين إضرابه عن الطعام، علما أنه يقبع حاليا في مستشفى كابلان بوضع صحي خطير جدًا.

ويُعاني الأخرس من آلام شديدة في الرأس والمعدة ولا يقوى على الحركة، بينما حذّر الأطباء من توقف قلبه بشكلٍ مفاجئ، وتصيبه حالات تشنج، وهناك خشية أن تتعرّض أعضاؤه الحيوية لانتكاسة مفاجئة في ظل عدم حصوله على المحاليل والمدعمات، الأمر الذي يشكل خطرًا حقيقيًا يهدد حياته بعد هذه الفترة الطويلة من الإضراب.

والأسير الأخرس متزوج وأب لستة أبناء أصغرهم (تقى) التي تبلغ من العمر ستة أعوام، وتعرض للاعتقال من قبل الاحتلال للمرة الأولى عام 1989 لمدة سبعة أشهر، والثانية عام 2004 لمدة عامين، ثم أُعيد اعتقاله عام 2009، وبقي معتقلا إداريا لمدة 16 شهرا، ومجدداً اُعتقل عام 2018 واستمر اعتقاله لمدة 11 شهراً.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير