المبادرة الوطنية تطلق حملة متجذرون بالأرض لدعم المزارعين

24.10.2020 10:12 PM

وطن: أطلقت حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية حملة متجذرون في الأرض لدعم المزارعين المهددة أراضيهم من المستعمرين المستوطنين واستهلت نشاطها بحملة إسناد لقطف الزيتون في كفر الديك الصامدة في محافظة سلفيت، بمشاركة المئات من متطوعي المبادرة من عدة محافظات منها الخليل وبيت لحم ورام الله ونابلس.

ورحب فارس الديك منسق حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية في سلفيت بـ"رفاق الحركة وبالمبادرة التي تمثل نموذجا  للمقاومة الشعبية لدعم واسناد المزارع الفلسطيني في قطف الزيتون وبالاخص ان كفر الديك محاطة بثلاث مستوطنات احتلالية ومساندتهم جزء من دعم صمود وبقاء أهل المنطقة  في أراضيهم".

وقال الدكتور مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، إن وجودنا اليوم في هذه البلدة  العظيمة الصامدة والمرابطة بوجه الاحتلال ومستوطنيه يجسد فكر المقاومة الشعبية والذي يتمثل في دعم صمود المزارع الفلسطيني والوقوف معه من أجل الصمود في وجه الاحتلال ومخططاته الرامية لمصادرة الأراضي وإنهاء الحلم الفلسطيني في أن يعيش شعبنا بكرامة في أرض وطنه وبحرية كاملة.

وحيا البرغوثي أهالي كفر الديك. مؤكدا الاعتزاز بصمودهم وتمسكهم بأرضهم رغم ما يتعرضون له من اعتداءات عصابات المستوطنين.

وقال مازن العزة منسق المقاومة الشعبية في حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية "إننا اليوم وحملتنا متجذرون في الأرض ننفذ جزء من خطة  لمساندة الأهالي ولدعم مقاومتهم الشعبية للاحتلال ومخططات الترحيل وصفقة القرن ومن ظن أن اتفاق التطبيع مع الاحتلال يضعفنا فهو واهم بل سيزيد من عزيمتنا واصرارنا على بقائنا وسوف نفشل صفقة القرن بوحدتنا ونضالنا وصمودنا  على أرض وطننا".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير