ردا على التطبيع السوداني .. الشعبية لوطن: المطلوب وقفة عربية شاملة من الشعوب العربية ومنظماته السياسية والمجتمعية للجم الهرولة للتطبيع

23.10.2020 08:23 PM

رام الله - وطن: قال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين كايد الغول ان اقدام النظام السوداني على تطبيع علاقاته مع الاحتلال هو سقوط اضافي لانظمة التبعية في مستنقع خيانة مصالح شعوبها والمصالح العربية وخيانة القضية الفلسطينية.

واضاف الغول لوطن للانباء ان هذا التطبيع يشكل خطوة دعم لمساعي تصفية القضية الفلسطينية، وان اي تبرير من النظام السوداني لهذا التطبيع بأنه جاء تحت وطأة الازمة الاقتصادية فأنه لن ينطلي على الشعب السوداني، لان السودان قد جرى نهب ثرواته من قبل الانظمة الحاكمة ورموز من هذا النظام القائم مما ادخله في دوامة ازمة كبيرة.

واوضح الغول انه بدلا من الذهاب والبحث في استنهاض مقدرات السودان والاستثمار فيها للخروج من الازمة، يجري الهروب الى التطبيع مع الكيان الصهيوني، والانخراط في المخططات المعادية للشعب الفلسطيني ومصالح الشعوب العربية.

واوضح الغول ان المطلوب الان وقفة عربية شاملة من قبل قوى حركات التحرر والشعوب العربية ومنظماتها السياسية والمجتمعية من اجل لجم هذه الهرولة للتطبيع التي لن تقتصر اثارها التدميرية على القضية الفلسطينية، وانما ستطال مصالح الشعوب العربية.

ودعا الغول الى ضرورة ووجوب خوض هذه المعركة بشكل شامل، كما يجب على الفلسطينيين اعادة تموضعهم في العلاقات العربية والاستناد الى الشعوب لتبقى مدافعة وحاضنة للقضية الفلسطينية وتشكل سدا منيعا امام مزيد من الانحدار الرسمي العربي.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير