الحكم باخلاء سبيل مبارك في قضية فساد

20.04.2013 09:20 PM
وطن- وكالات: قررت محكمة مصرية السبت، إخلاء سبيل الرئيس المصري السابق حسني مبارك بعد قبول تظلمه ضد قرار حبسه في قضية كسب غير مشروع، لكنه سيظل حبيس السجن على ذمة قضايا أخرى، حسبما قال محاميه.

وقال مصدر قضائي لوكالة فرانس برس إن "محكمة جنح مستأنف مدينة نصر قررت قبول التظلم المقدم من الرئيس السابق حسني مبارك على قرار حبسه الصادر من جهاز الكسب غير المشروع وإخلاء سبيله".

لكن محاميه فريد الديب قال لفرانس برس "مبارك سيظل محبوسا على ذمة قضية أخرى. ونحن نعالجها".

ووجهت اتهامات الى مبارك في ثلاث قضايا، قضية قتل المتظاهرين وقضيتا فساد.

والقضية التي قررت المحكمة السبت إخلاء سبيله فيها على ذمة التحقيقات تتعلق بالفساد واستغلال النفوذ وتضخم ثروته.

وعلى الإثر قررت النيابة العامة الطعن على قرار إخلاء سبيل مبارك.

وقال مصدر مسؤول في النيابة العامة أنها "تقوم باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة نحو الطعن على القرار والمطالبة بإلغاء هذا القرار واستمرار حبس مبارك احتياطيا على ذمة تلك القضية"، كما نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية.

وكانت محكمة مصرية قررت الاثنين الإفراج عن مبارك بضمان محل إقامته في قضية قتل المتظاهرين بعد انتهاء الحد الأقصى لمدة الحبس الاحتياطي المنصوص عليها في القانون وهي سنتان.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير