السفير الأمريكي يفنّد مزاعم الإمارات: إسرائيل أجلت تطبيق السيادة ولم تلغها

30.09.2020 10:01 AM

وطن: في تصريح جديد له، يفنّد فيه زعم الإمارات بأنها قادت عملية "تجميد الضم" من خلال اتفاقية التطبيع، أعلن السفير الأميركي لدى دولة الاحتلال ديفيد فريدمان، صباح الأربعاء، أن إسرائيل تعهدت بتأجيل تطبيق السيادة، لكنها لم تلغ الخطوة.

وقال فريدمان في لقاء مع إذاعة جيش الاحتلال: "قلنا في البيان إننا سنؤجل السيادة، هذا لا يعني أنها ألغيت، بل يعني أنه تم تعليقها في الوقت الحالي. لقد تم تعليقها لمدة عام، وربما لفترة أطول، ولكن لم يتم إلغاؤها".

وكانت دولة الامارات ادعت مراراً، أن توقيعها اتفاق التطبيع، جاء مقابل إلغاء قرار "إسرائيل" فرض السيادة على الأراضي المحتلة في الضفة الغربية.

وأمس الثلاثاء، زعم وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان، في خطابه أمام الأمم المتحدة، ان بلاده "عبر توقيعها معاهدة سلام تاريخية مع إسرائيل وبجهود أميركية من تجميد قرار الضم وفتح آفاق واسعة لتحقيق سلام شامل في المنطقة"!

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير