"الجبيرة الذكية".. ابتكار غزي جديد يناشد المسؤولين عبر وطن لتبنيه

29.08.2020 09:15 AM

غزة- وطن- أروى عاشور: ابتكر مجموعة طلاب في قطاع غزة، "جبيرة ذكية" بديلا عن الجبس العادي أو الأمريكي، لمعالجة الكسور عن طريق الموجات الفوق صوتية، وتساعد على التئام العظام بشكل أسرع.

وطن التقت بالطلاب الثلاثة، خريجي تكنولوجيا الأجهزة الطبية، حيث أوضح عبد الرحمن حمدان"23" عاما، طبيعة عمل الجبيرة قائلا: " صممنا في الجبيرة جهازين، الأول جهاز للموجات فوق الصوتية، وهو يعمل على تحفيز أنسجة العظام، بزيادة على سرعة الالتئام عن الجبيرة العادية بنسبة 30 لـ 70 %.

وأضاف حمدان لوطن، أن الجهاز الاخر يعمل على تحفيز العضلات كي لا تضعف العضلة خلال فترة العلاج، وهي الفترة التي تتم فيها معالجة الكسور.

من جهته، أكد أحمد سعد "22" عاما، أن الجهاز ينفذ لأول مرة في فلسطين بشكل عام، وأضاف: "عرضنا المشروع على عدد من الأطباء، منهم من شجع الفكرة والآخر قال إنه بحاجة للتطوير والتحسين".

وأشار سعد إلى أن التطوير والتحسين يعتمد على الوضع الراهن لظروف الحصار في قطاع غزة، متمنيا أن يتم دعم المشروع لتطبيقه في المراكز الصحية العامة والخاصة، لإثبات مدى فعالية الجهاز.

وفي ذات السياق، أوضح الطالب صلاح زين الدين، مميزات الجبيرة بكونها خفيفة الوزن مقارنة بالجبس العادي، كما تحتوي على فتحات للتهوية وبالتالي لا تسبب حكة ولا رائحة كريهة أو أعراض جانبية للجلد.

وبين زين الدين، أن الجبيرة مصنوعة من مادة مقاومة للماء، بطريقة سهلة وسريعة، عن طريق الطباعة ثلاثية الأبعاد، فيما أشار إلى أنها لم تصدر أي نتيجة عكسية من ناحية عيوبها.

ويأمل الطلبة الثلاثة أن يتم توسيع المشروع لإنتاجه بكميات أكبر، مطالبين المسؤولين عبر وطن بدعمه وتطويره كي يتم تسويقه واستخدامه للأشخاص الذين يعانون من الكسور.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير