الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي تدين اعلان التطبيع وتدعو للتضامن مع الشعب الفلسطيني

14.08.2020 11:55 AM

وكالات - وطن: دانت الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي، إعلان التطبيع بين دولة الاحتلال والامارات برعاية أميركية، داعية إلى التضامن مع الشعب الفلسطيني فعليا وليس عبر بيانات فارغة.

وقالت الأمانة في بيان، اليوم الجمعة، إن "هذه الخطوة التطبيعية المتعجلة جدا تفضح العلاقات المريبة بين الأطراف المعلنة لها وتكشف مسارا بعيدا عن الهموم العربية والقضية المركزية، مشيرة إلى تأكيد نتنياهو أن الضم سيستمر ولن يتوقف رغم الاشارة في الاتفاق التطبيعي إلى تجميد القرار".

وأكدت أن هذا التطبيع يصب في خدمة دولة الاحتلال وسياستها الاستيطانية والعدوان المستمر على الشعب الفلسطيني وباقي شعوب الامة، واعتبرته تفريطا مجانيا بالحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

وشددت الأمانة على ثوابت العمل العربي في التضامن والدفاع عن عدالة القضية الفلسطينية وضرورة العمل العربي المشترك لردع سياسات الحرب والعدوان والاستهتار بالحقوق العربية العادلة.

وأهابت الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي، بجماهير شعبنا العربي والقوى السياسية من كل التيارات الحريصة على مواقفها الوطنية الرافضة بقوة للاحتلال الاسرائيلي أن تدين هذه الخطوة وتشجب الاستمرار فيها، داعية إلى وقف التطبيع ورفض المساومات على القضايا العربية والسلام والأمن في المنطقة والعالم.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير