الإحصاء يصدر بيانا خاصا بطلبة "التوجيهي" في ظل جائحة "كورونا"

08.07.2020 01:13 PM

وطن: استعرض الجهاز المركزي للإحصاء واقع العملية التعليمية في فلسطين، خاصة في ظل الظروف الاستثنائية التي عصفت بنواحي الحياة كافة، في ظل تفشي جائحة "كورونا" المستجد، وألقت بظلالها على آلية التعامل مع الطلبة الذين تقدموا لامتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة "التوجيهي" للعام الدراسي 2019/2020.

وفيما يلي أبرز ما ورد في بيان الاحصاء، الذي نشره اليوم الأربعاء، بعنوان (مجالات الدراسة والعلاقة بسوق العمل للأفراد 20-29 سنة) 2019":

طال تأثير الجائحة النظم التعليمية في جميع أنحاء العالم، ما أدى إلى إغلاق المدارس والجامعات على نطاق واسع. في 16 آذار عام 2020. وأعلنت الحكومات في 73 دولة إغلاق المدارس، بما في ذلك 56 دولة أغلقت المدارس في جميع أنحاء العالم و17 دولة أغلقت المدارس داخل نطاق محدد. أثر إغلاق المدارس على أكثر من 421 مليون متعلم على مستوى العالم، بينما عرّض الإغلاق محدود النطاق للمدارس 577 مليون متعلم للخطر. وفقًا للبيانات الصادرة عن اليونسكو في 10 آذار، فإن إغلاق المدارس والجامعات بسبب انتشار فيروس كوفيد-19 ترك واحدًا من كل خمسة طلاب خارج المدرسة على مستوى العالم.

واجهت العملية التعليمية في فلسطين تحديات كثيرة على مدى سنوات الاحتلال الإسرائيلي، وكانت دائماً تمتلك القدرة والإرادة على الاستمرار بأشكال مختلفة، أوجد لديها القدرة على مواجهة أثر إغلاق المؤسسات التعليمية لمدة ثلاثة شهور والتي فرضها انتشار فيروس كورونا، خاصة مع تقدم وسائل الاتصال والتقنيات الحديثة في التعليم.

على الرغم من الظروف الاستثنائية فقد بلغ عدد المتقدمين لامتحان شهادة الثانوية العامة في العام الدراسي 2019/2020 حوالي 78 ألف طالباً وطالبة، ويبلغ عدد خريجي مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية بمعدل 40 ألف خريج وخريجة سنوياً. ويستوعب السوق المحلي سنوياً بمعدل 8 آلاف فرصة عمل للأفراد الخريجين (20-29 سنة).

الأعمال التجارية والإدارية من أعلى التخصصات التي درسها الأفراد (20-29 سنة) الحاصلين على شهادة دبلوم متوسط أو بكالوريوس

في العام 2019، توزعت تخصصات الأفراد (20-29 سنة) الحاصلين على شهادة دبلوم متوسط أو بكالوريوس على النحو الآتي:

الأعمال التجارية والإدارية (28%)، علوم تربوية وإعداد معلمين (16%)، الصحة (11%)، العلوم الاجتماعية والسلوكية (8%)، علوم إنسانية (8%)، باقي التخصصات (29%)، مع العلم أن نسبة الحاصلين على تخصص الأعمال التجارية والإدارية كانت الأعلى من بين التخصصات الأخرى للأفراد في الفئة العمرية (20-29 سنة) خلال العقد الماضي.

لا يزال معدل البطالة بين الأفراد (20-29 سنة) الحاصلين والحاصلات على شهادة دبلوم متوسط أو بكالوريوس مرتفعاً

لا يزال معدل البطالة بين الأفراد (20-29 سنة) الحاصلين على مؤهل دبلوم متوسط أو بكالوريوس في فلسطين مرتفعاً في العام 2019 مع حدوث انخفاض طفيف بالمقارنة مع هذا المعدل في العام 2018 حيث بلغ هذا المعدل 53% في العام 2019، بواقع 35% في الضفة الغربية و72% في قطاع غزة. في حين بلغ هذا المعدل حوالي 55% لعام 2018 في فلسطين.

سجل أعلى معدل بطالة بين الذكور وكذلك بين الإناث (20-29 سنة) الحاصلين والحاصلات على شهادة دبلوم متوسط أو بكالوريوس في تخصص الصحافة والإعلام بنسبة 86% بين الإناث و60% بين الذكور

سجلت أعلى معدلات للبطالة بين الأفراد الذكور (20-29 سنة) الحاصلين على شهادة دبلوم متوسط أو بكالوريوس في فلسطين في العام 2019 في مجالات الدراسة الآتية:

الصحافة والإعلام (60%)، علوم تربوية وإعداد معلمين (49%)، علوم إنسانية (44%)، العلوم المعمارية والبناء (43%)، العلوم الاجتماعية والسلوكية (40%).

في حين بلغت أعلى معدلات للبطالة بين الإناث (20-29 سنة) الحاصلات على شهادة دبلوم متوسط أو بكالوريوس في العام 2019 في مجالات الدراسة الآتية:

الصحافة والإعلام (86%)، علوم تربوية وإعداد معلمين (78%)، العلوم الاجتماعية والسلوكية (75%)، علوم إنسانية (74%)، العلوم المعمارية والبناء (69%).

فجوة واضحة بين الضفة الغربية وقطاع غزة في معدلات البطالة لجميع مجالات الدراسة

سجلت أعلى معدلات للبطالة بين الأفراد (20-29 سنة) الحاصلين على شهادة دبلوم متوسط أو بكالوريوس في العام 2019 في قطاع غزة  بالمجالات الآتية:

الخدمات الشخصية (89%)، علوم إنسانية (81%)، العلوم الاجتماعية والسلوكية (80%)، الصحافة والإعلام (80%)، علوم تربوية وإعداد معلمين (79%).

في حين سجلت أعلى معدلات للبطالة بين الأفراد (20-29 سنة) الحاصلين على شهادة دبلوم متوسط أو بكالوريوس في العام 2019 في الضفة الغربية بالمجالات الآتية:

علوم تربوية وإعداد معلمين (57%)، العلوم الاجتماعية والسلوكية (50%)، الرياضيات والإحصاء (45%)، علوم إنسانية (45%)، العلوم الطبيعية (44%).

معدل البطالة للأفراد (20- 29 سنة) الحاصلين على مؤهل علمي

دبلوم متوسط أو بكالوريوس في فلسطين حسب مجال الدراسة والمنطقة، 2019

من 10 إلى 23 شهراً ما يحتاجه الخريجون للحصول على أول فرصة عمل

في العام 2019، بلغ أعلى معدل فترة تعطل بالأشهر بين الأفراد (20-29 سنة) في فلسطين والحاصلين على شهادة دبلوم متوسط أو بكالوريوس في تخصص الصحافة والإعلام بمعدل 23 شهراً، في حين بلغ أدنى معدل فترة تعطل في تخصص الرياضيات والإحصاء وتخصص الهندسة والمهن الهندسية بمعدل 10 شهراً.

معدل فترة التعطل بالأشهر للأفراد (20-29 سنة) في فلسطين الحاصلين على شهادة

دبلوم متوسط أو بكالوريوس حسب مجال الدراسة والجنس، 2019

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير