مركز القدس: الاحتلال اعتقل 367 مواطنا في حزيران، بينهم نائب وصحفي و18 سيدة

03.07.2020 12:46 PM



وطن: أشارت دراسة احصائية أعدها مركز القدس لدراسات الشأن الاسرائيلي والفلسطيني، الى أن حالات الاعتقال التي نفذها جيش الاحتلال في مختلف مناطق الضفة الغربية خلال شهر حزيران المنصرم، بلغت 367 حالة اعتقال، طالت 46 طفلاً و18 سيدة.

ومن بين المعتقلين، النائب في المجلس التشريعي عن كتلة التغيير والاصلاح خال سليمان أبو الحسن (53 عاماً) من جنين، وأفرج عنه بعد نحو أسبوعين من اعتقاله والتحقيق معه، وكذلك اعتقال الصحي مجاهد السعدي من جنين، وتحويله للاعتقال الإداري.

ويؤكد المركز، الى أن حالات اعتقال عديدة تمرّ دون الاعلان عنها اعلامياً.

الأطفال
وبلغ عدد الأطفال الذين جرى اعتقالهم خلال حزيران وفق رصد المركز لما أعلن عنه من حالات اعتقال، 46  طفلاً من مختلف محافظات الضفة المحتلة، وفق ما تم الاعلان عنه، وتصدرت القدس محافظات الضفة من حيث نسبة اعتقال الأطفال فيها.

النساء
وفي جانب النساء، فقد أشارت  الاحصائية التي أعدها مركز القدس، إن جيش الاحتلال اعتقل خلال شهر حزيران 18 سيدة، كان العدد الأكبر للقدس، حيث اعتقل الاحتلال 16 سيدة مقدسية، أفرج عنهنّ في أوقات متفاوتة واشترط الاحتلال على بعضهنّ بالإبعاد عن المسجد الأقصى. فيما اعتقل سيدتين من طولكرم، وهنّ طالبات جامعيات.

الاضراب عن الطعام
وشهد شهر حزيران، خوض أسيرين إداريين اضراباً مفتوحاً عن الطعام رفضاً لاستمرار اعتقالهم الإداري، وهما: فادي ابراهيم غنيمات من الخليل، وعدي شحادة من بيت لحم، فيم أقدمت إدارة مصلحة السجون على عزلهما لكسرهم عن مواصلة الاضراب.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير