تراجع غير مُعلن

نتنياهو لأعضاء الليكود : الضم عملية معقدة وقد يتم تأخير تنفيذه

30.06.2020 09:48 AM

وطن: كشفت قناة ريشت كان العبرية، أن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، أبلغ أعضاء حزب الليكود أن عملية الضم ستكون عملية معقدة.

ونقلت القناة عن مصادر من الليكود قولها إن نتنياهو أبلغهم بأن هناك العديد من الاعتبارات السياسية والأمنية التي لا يمكن الآن الإفصاح عنها، قد تؤثر على العملية.

وقال نتنياهو: "لدينا محادثات جيدة مع الأميركيين، وحين يكون هناك تطور مهم سأبلغكم بذلك".

واعتبرت المصادر من الليكود أن مثل هذه التصريحات بمثابة تراجع غير معلن عن مخطط نتنياهو لإعلان الضم في الأول من تموز المقبل (أي يوم الأربعاء).

وكانت مصادر من الحزب قالت أن نتنياهو قال خلال اجتماع خاص لليكود، إن مسألة تأييد حزب أزرق - أبيض لتنفيذ خطة الضم ليس ضرورياً.

وقال نتنياهو إنه ما زال على اتصال مع الفريق الأميركي الموجود في إسرائيل، وتجري تلك الاتصالات بسرية.

وبين أن أي قرار سيتخذ بشأن تنفيذ خطة الضم لا يعتمد على موقف حزب أزرق - أبيض، قائلًا "القضية هنا ليست أزرق - أبيض، أو الليكود".

من جانبه، قال بيني غانتس، وزير الجيش الاحتلال ورئيس الوزراء البديل، إن موعد الأول من تموز ليس مقدساً لتنفيذ خطة الضم، وقد أبلغ المسؤولين الأميركيين الذين اجتمع معهم وهم السفير ديفيد فريدمان، والمبعوث الخاص آفي بيرتركوفيتش، بذلك.

وأكد غانتس دعمه لخطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب المعروفة باسم "صفقة القرن"، مع ضرورة تطبيق ضمن توافق مع دول المنطقة وخاصةً مصر والأردن وكذلك الفلسطينيين لمحاولة إحياء العملية السياسية.

وطالب غانتس في اجتماع لقيادة حزبه بعد ظهر الإثنين، بالانتباه لأزمة فيروس كورونا والعمل على حل ما يتعلق بها من أزمات، وتأجيل أي ملف آخر.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير