اتحاد الغرف الفلسطينية يعلن رفضه للتنسيق المباشر مع الاحتلال.. ومدير اتحاد الغرف لـوطن: أي شخص يخرج عن هذا القرار سيتم مقاطعته

28.05.2020 09:09 PM

رام الله-وطن: أعلن اتحاد الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية التزامه بقرارات القيادة الفلسطينية وتحللها من جميع الاتفاقيات الموقعة مع دولة الاحتلال والولايات المتحدة الأمريكية.

وأكد الاتحاد في بيان وصل وطن، رفضه المطلق للتعامل والتنسيق مع الجانب الإسرائيلي بشكل مباشر.

موضحاً أنّ كافة القضايا المتعلقة بتسيير حركة رجال الأعمال وتسهيل أعمالهم لن تتم إلا من خلال القنوات الرسمية ممثلة بهيئة الشؤون المدنية الفلسطينية.

وقال إن الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية ستقف سداً منيعاً في وجه أي محاولة لشق الصف الوطني والالتفاف على قرارات الشرعية الفلسطينية.

الأمر الذي أكده الأمين العام لاتحاد الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية، جمال جوابرة، قائلاً إن اتحاد الغرف مع أي قرار تتخذه القيادة ضد أي كيان معادي لشعبنا.

وقال جوابرة، في اتصال مع وطن، إن أي شخص يخرج عن هذا القرار سيتم مقاطعته من قبل اتحاد الغرف ولن نتعامل معه، باعتباره خارج عن الصف الوطني.

وأكد جوابري إن القطاع الخاص وقف وقفة مشرّفة في ظل جائحة كورونا، وخاض مغامرات استثمارية غير مضمونة في ظل وجود الاحتلال، لتثبيت وجود الشعب الفلسطيني، وهو مستمر اليوم بالسير على خطى مقاطعة الاحتلال، التزاماً بالقرارات الوطنية.

وفي سؤاله، حول دعوة منسّق شؤون الاحتلال للتجار، للتوجه إلى مقرات مخابرات الاحتلال لتجديد تصاريحهم، قال جوابرة حول من قد يستجيب من التجار والصناعيين والمزارعين إن "من سيسقط في مثل هذا المطب، نحن في غنى عنه!".

اقرأ أيضاً: أبو زيد النبالي يدعو التجار إلى الالتزام بقرار مقاطعة "الإسرائيليين"

 

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير