ماكرون يعلن إطلاق عملية للجيش الفرنسي في إطار إجراءات مكافحة فيروس كورونا

25.03.2020 10:02 PM

وطن:  أعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أنه قرر إطلاق عملية للجيش في إطار الإجراءات التي يتم اتخاذها لمكافحة وباء فيروس كورونا المستجد.

وقال ماكرون، في كلمة ألقاها اليوم الأربعاء، إنه أمر ببدء عملية للقوات المسلحة الفرنسية أطلق عليها اسم "الصمود"، موضحا أن الغرض منها يكمن في مساعدة ودعم سكان البلاد في قطاع الخدمات الصحية والحماية الطبية والمجال اللوجيستي.

كما تعهد ماكرون بوضع وتنفيذ "خطة واسعة خاصة بالاستثمارات في نظام المستشفيات وتحسين ظروف الارتقاء الاحترافي فيه فورا بعد تجاوز هذه الأزمة".

وتواجه فرنسا، إلى جانب عدد من أقوى دول العالم الغربي، أزمة متدهورة ناجمة عن جائحة عدوى فيروس كورونا المستجد "COVID-19"، الذي بدأ انتشاره في العالم منذ ديسمبر 2019. من مدينة ووهان الصينية.

وتعتبر فرنسا حاليا الدولة الـ5 عالميا من حيث عدد الوفيات جراء الفيروس بـ1331 حالة، والسابعة من حيث حصيلة الإصابات بـ25233 حالة.

وأحصت فرنسا 1331 وفاة بفيروس كورونا المستجد في المستشفيات بحسب ما أعلن مسؤول في القطاع الصحي الأربعاء، وذلك بعد تسجيل 231 وفاة اضافية مقارنة بالثلاثاء.

وقال المسؤول جيروم سالومون ان حصيلة المصابين الذين نقلوا الى المستشفيات في البلاد بلغت 11 ألفا و539 شخصا.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير