وادي قانا: بيارات برتقال وحيدة في مواجهة حقد المستوطنين

05.03.2020 03:40 PM

نابلس- وطن- مجد أمين: يقع وادي قانا في المنطقة الشمالية الغربية من بلدة دير استيا قضاء محافظة سلفيت، ومعظم أراضيه يمتلكها مزارعون من بلدة دير استيا.

يحتوي وادي قانا على عدد كبير من بيارات البرتقال والليمون تتضمن آلاف الأشجار، كما يحوي الوادي ينابيع مياه جارية.

أقيمت عدّة مستوطنات على التلال المُطّلة على ضفتيّ الوادي، حيث ضخّت المستوطنات مياه مجاريها إلى الوادي وبالتالي أضرت بينابيعه التي يعتمد عليها المزارعون.

كما يتعرض المزارعون بشكل مستمر لمضايقات المستوطنين، الذين يعتدون على الأراضي والبيارات ويقطعون الأشجار بشكل مستمر.
يقول المزارع خالد منصور لـ وطن، والذي يمتلك بيتاً في وادي قانا بجانب بيارته، " أنا وزوجتي وأولادي نحاول ألّا نغادر هذا البيت حتى نحميه من المستوطنين".

ويضيف: "يمنعنا الاحتلال من ترميم البيت، كما ويمنعنا من زراعة الأشجار، فإذا لاحظوا أي شجرة جديدة يقتلعونها على الفور.
ويبيّن منصور أن هذه المضايقات تطال جميع المزارعين في وادي قانا، وأغلبهم تتعرض أشجاره للخلع.

يُذكر أن مساحة وادي قانا تبلغ حوالي 5500 الاف دونم، 4 آلاف منها مزروعة بالحمضيات والزيتون واللوزيات. 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير