الصدر يطالب بغلق القواعد الأمريكية في العراق

24.01.2020 01:08 PM

رام الله- وطن: دعا مقتدى الصدر، زعيم التيار الصدري في العراق، إلى غلق كل القواعد العسكرية الأمريكية في العراق.

ونشرت مصادر اخبارية صباح اليوم، الجمعة، أن الصدر أعلن عبر بيان مطول عن جدولة خروج القوات الأمريكية من العراق، بعدما أعلن عن توقف مؤقت لـ"المقاومة" و"معاقبة" من يخرق الهدنة السياسية.

وأكد مقتدى الصدر أنه سيعمل على استنفاد جميع الطرق السلمية، وبأن هدفه جدولة خروج القوات الأمريكية من العراق، فيما أشار إلى جملة مطالب والتزامات تحدد العلاقة بين العراق والدول الأجنبية.

ونشر الصدر بيانا طالب فيه الحكومة العراقية بعقد معاهدات عدم اعتداء مع كل دول الجوار، مؤكدا أنه سيتم التعامل مع الولايات المتحدة على أنها "دولة محتلة ومعادية" إذا رفضت الخروج من العراق، داعيا دول الجوار العراقي إلى وقف التدخل في الموقف العراقي مع الولايات المتحدة.

ودعا مقتدى الصدر إلى غلق كل القواعد العسكرية الأمريكية في العراق، وغلق مقرات الشركات الأمنية الأمريكية العامله فيها وإنهاء عملها، وغلق المجال الجوي أمام الطيران الحربي والاستخباراتي "للمحتل"، وإلغاء كافة الاتفاقات الأمنية معه، لغياب التوازن الدولي فيها.

وفي السياق ذاته، شهدت العاصمة العراقية بغداد، اليوم الجمعة، تظاهرة حاشدة، استجابة لدعوة زعيم التيار الصدري، رفضا للوجود الأمريكي في العراق.

وتناقل ناشطو مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو للتظاهرة التي انطلقت، صباح اليوم الجمعة، وسط العاصمة بغداد والتي ترفض الوجود الأمريكي على الأراضي العراقية.

ودعا مقتدى الصدر، أمس الخميس، إلى "نصرة الوطن وعدم نقض العهد"، وذلك قبل ساعات من التظاهرة المليونية ضد التواجد الأجنبي.

وصادق البرلمان العراقي، في وقت سابق على قرار يقضي بإخراج القوات الأمريكية من البلاد، على خلفية اغتيال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، في محيط مطار بغداد الدولي بغارة أمريكية في الثالث من الشهر الجاري.

المصدر: عربي 21

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير