الرئاسة تنفي إجراء أي حديث مع الإدارة الأميركية حول "صفقة القرن"

24.01.2020 12:51 PM

وطن: أكدت الرئاسة الفلسطينية، اليوم الجمعة، أنه لم يجر أي حديث مع الإدارة الأميركية، لا بإيجاز أو بإسهاب حول ما تسمى بـ "صفقة القرن".

جاء النفي الرسمي رداً على ما ذكره الرئيس الأميركي دونالد ترمب، بأن إدارته تحدثت بإيجاز مع الفلسطينيين، وستتحدث معهم مجددا حول الصفقة.

وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، إن الموقف الفلسطيني واضح وثابت وهو رفض قرارات ترمب المتعلقة بالقدس وغيرها من القضايا، وبكل ما يتعلق بصفقة القرن المرفوضة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير