حزب التحرير: إلغاء الاعتصام الرافض لزيارة بوتين لفسطين بسبب "إجراءات السلطة"

21.01.2020 04:46 PM

وطن: أعلن حزب التحرير إلغاء الاعتصام الذي كان مقرراً اليوم في رام الله، رفضاً لزيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لفلسطين.

وقال الحزب في بيان له، وصل وطن نسخة عنه، إن إلغاء الاعتصام تم بسبب "الإجراءات القمعية والحواجز العسكرية التي قطّعت بها السلطة أوصال الضفة المحتلة ومنعت المئات بل الألوف من الوصول لرام الله، وحولت دوار المنارة إلى ثكنة عسكرية"، على حد ما جاء في البيان.

واعتبر الحزب أن إجراءات السلطة بمنع إقامة الاعتصام تهدف لمنع رفع الصوت في وجه "القاتل والمجرم الذي أباد أهل الشام والشيشان وغيرها، ولكن أهل فلسطين والمخلصين من أبنائها سيبقون على ما عاهدوا الله عليه من الصدع بالحق والإنكار على المجرمين، على حد ما جاء في البيان.

ومن المقرر أن يزور بوتين فلسطين في 23 كانون الثاني/ يناير، أي بعد يوم من حضور الأحداث التذكارية في دولة الاحتلال المكرسة ليوم ذكرى "المحرقة"، والذكرى الخامسة والسبعين لتحرير الجيش الأحمر معتقلي معسكر الموت في أوشفيتز - بيركيناو.

وسيزور بوتين مدينة بيت لحم، حيث سيجري التوقيع على اتفاقيات تعفي الطلاب والدبلوماسيين في كلا البلدين من الحصول على تأشيرة دخول البلاد، وتؤسس لتعاون بين الوكالات الإحصائية الوطنية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير