صرف منحة قطرية لـ 75 ألف أسرة فقيرة بغزة

وزارة التنمية الاجتماعية لوطن: لا علم لنا بالمنحة القطرية المقدمة لغزة .. ونرفص زج اسمنا بالمنحة

26.10.2019 09:42 AM

رام الله- وطن: أكد وكيل وزارة التنمية الاجتماعية، داوود الديك، السبت، بأن لا علم للوزارة، لا من قريب او بعيد، بخصوص صرف المنحة القطرية لـ 75 ألف أسرة فقيرة في قطاع غزة، وبواقع 100 دولار لكل أسرة، وذلك بدءاً من يوم الأحد كما هو متوقع.

وأعرب الديك في حديث لوطن عن رفض الوزارة زج اسمها في المنحة القطرية.

وأعربت وزارة التنمية الاجتماعية في بيان صادر عنها، عن "استغرابها ورفضها الزج بها في صرف المنحة القطرية للأسر الفقيرة."

واكدت أنه "لم يتم التنسيق معها، ولا مع الحكومة في كل ما له علاقة بصرف المنحة القطرية بقطاع غزة".

وجددت الوزارة التأكيد على رفضها بالزج بها واستخدام اسمها في هذه المساعدات، واوضحت أن صرف هذه المساعدات القطرية يتم عبر حركة حماس التي "تسيطر بالقوة" على المؤسسات في قطاع غزة.

وقال الديك لوطن: " لم يتم التنسق معنا، وعليهم بأن لا يزجوا باسم الوزارة في المنح القطرية".

وأوضح خلال حديثه، بأن هذه ليست المرة الأولى التي يتم بها زج اسم الوزارة بخصوص صرف المنح القطرية للاسر الفقيرة في غزة.

وقال : " هذا الامر مرفوض، ولا علم للوزارة او الحكومة بصرف المنحة القطرية لقطاع غزة".

وأشار خلال حديثه بأن وزارة التنمية الاجتماعية تدعم وعلى الدوام الاسر المحتاجة والفقيرة، ولا تقوم بـ " تسييس" تلك المساعدات، وقال: "يجب أن تسمى الامور بمسمياتها".

وكان قد صرح السفير القطري محمد العمادي، بأن الصرف سيكون وفق الآلية المعمول بها خلال المرات السابقة، للأسر التي تم اختيارها وفق المعايير والشروط المتفق عليها بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية بغزة.

ومن المقرر أن تستمر عملية التوزيع لعدة أيام وفقا لآلية الترتيب الأبجدي للمستفيدين، تفاديا لحدوث تكدسات للمواطنين على مكاتب البريد، بحسب بيان اللجنة القطرية.

وهذه المرة التاسعة التي تصرف فيها قطر منحة مالية بمبلغ 100 دولار لآلاف الأسر المحتاجة في القطاع، في وقت يُعاني فيه القطاع من واقع اقتصادي ومعيشي غاية في التعقيد بسبب الحصار الإسرائيلي.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير