أبو تريكة يهدي تأهل مصر في الأولمبياد إلى عائلات ضحايا بورسعيد

01.08.2012 11:58 PM
لندن-وكالات-"وطن":
أهدى محمد أبو تريكة فوز منتخب بلاده على بيلاروسيا 3-صفر وتأهله إلى الدور الربع النهائي من مسابقة كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية إلى أهالي ضحايا مجزرة بورسعيد.

وكان أبو تريكة شاهداً على تلك المأساة في شباطالماضي لأنها وقعت خلال مباراة فريقه الأهلي مع المصري وذهب ضحيتها 74 شخصاً.

وأوضح أبو تريكة أحد مسجلي أهداف فريقه: "بالطبع ذكرى هؤلاء باقية معنا لأنهم ماتوا بين أيدينا، لقد كنا نحتضنهم بين أيدينا عندما لفظوا أنفاسهم الأخيرة، لا يزالون يمثلون حافزاً كبيراً لنا وهم حاضرون معنا دائماً".

وتابع: "سنواصل مساعدة أهالي هؤلاء الضحايا، وبالطبع إذا نجحنا في إحراز الذهبية في لندن 2012 سنقوم بتخليد ذكرى هؤلاء".

وأوضح: "من المهم جداً لنا أن نفوز بالذهبية هنا لأنها ستكون المرة الأولى ".

وعدّ بأن المشاركة في لندن تكتسي أهمية كبيرة لأنها ستكون تجربة مفيدة للشبان في سعيهم إلى بلوغ نهائيات كأس العالم في البرازيل العام 2014، وكشف في هذا الصدد: "ما نقوم به حالياً هو تحضير المنتخب إلى مونديال 2014، وأعتقد بأننا سنكون جاهزين لها".

وعن اعتزاله اللعب دولياً بعد مأساة بورسعيد قال أبو تريكة: "فكرت بالاعتزال بعد ما حصل، لكن لاحقاً بدلت رأيي لأنه يتعين علي أن أقوم بشيء ما تجاه هؤلاء الشهداء".

وعن المباراة مع بيلاروسيا قال: "كانت صعبة في البداية علينا، لكنني نجحت في تسجيل الهدف الثالث وخرجنا فائزين".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير