انسحاب سباح تونسي من الأولمبياد اعتراضًا علي مشاركة إسرائيلي

29.07.2012 11:03 AM
وطن/ خرج السباح التونسي، تقي مرابط، من تصفيات 400 م "متنوع رجال"، بسبب ارتكابه خطأ فنيًا في السلسلة الثالثة، فيما ذكرت العديد من التقارير الإعلامية التونسية أن "تقي" تعمد ارتكاب هذا الخطأ، حتى ينسحب من السباق لوجود سباح إسرائيلي في المنافسات.

وخرج جميع العرب المشاركين في منافسات السباحة من البطولة، السبت، ضمن دورة الألعاب الأولمبية التي تستضيفها لندن حتى 12 أغسطس.

وكان البلجيكي جاك روج ،رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، قد أطلق تحذيرات شديدة اللهجة والذي أكد قبيل انطلاق الأولمبياد أنه سيوقع عقوبات صارمة تصل للاستبعاد نهائيًا من المنافسات الأولمبية في حال انسحاب أي لاعب لوجود خصوم إسرائيليين .

وودع السباحون العرب المنافسة من الدور الأول، حيث شارك ثلاثة سباحين عرب في سباقي 400 متنوعة، فحل القطري أحمد غيث العطاري في المركز السادس والثلاثين وانسحب التونسي تقي مرابط، وفى 400 م حرة حل الفلسطيني أحمد جبريل في المركز السابع والعشرين.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير