مطالبات بمزيد من الدعم للأسرى والعمل لإنهاء الانقسام

19.06.2012 01:33 PM
وطن للأنباء- رام الله- نظمت الهيئة القيادية العليا لمتابعة شؤون الأسرى الاعتصام الأسبوعي لدعم ومساندة الأسرى في السجون، وذلك في مقر الصليب الأحمر بالبيرة.

ورفع المعتصمون صورا للأسرى وشعارات تطالب بوفقة جدية مع مطالبهم، وذلك بالتزامن مع الذكرى الثامنة والثمانين لاستشهاد محمد جمجوم وفؤاد حجازي وعطا الزير في سجن عكا، على يد الاحتلال البريطاني.

بدوره، قال فهد أبو الحج مدير مركز ابو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة إن الاعتصام سيبقى متواصلا حتى تحرير كافة الأسرى من السجون وانه لا يمكن السكوت تحت أي ظرف على الانتهاكات التي تمارسها إدارة السجون ضد الأسرى.

من جهته، أوضح الأسير المحرر ثائر حلاحلة الذي خاض إضرابا عن الطعام لمدة 78 يوما، أن التحدي والاصرار الذي أظهره الأسرى في معركة الاضراب، أثمر بتحقيق مطالبهم، وانه لا بد من استمرار الدعم الشعبي والرسمي لهم.

وطالب حلاحلة القيادة الرسمية الفلسطينية بالمشاركة الفاعلة في فعاليات مساندة الأسرى، داعيا حركتي فتح وحماس للانهاء الفوري للانقسام وتحقيق المصالحة.

ويأتي الاعتصام في الوقت الذي تم فيه التوصل لاتفاق بالافراج عن الأسير محمود السرسك المضرب عن الطعام منذ 95 يوما، في العاشر من تموز المقبل، مقابل فك إضرابه.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير