خاص لـ"وطن": بالفيديو.. غزة: "طبيب جراح" يبيع "الشيبس" على قارعة الطريق

13.02.2016 10:46 AM

غزة - وطن - عز الدين أبو عيشة: على مدخل جامعة "الأقصى" بمدينة غزة، ينادي الطبيب الجراح نبيل أبو الخير (35 عامًا)، بأعلى صوته، ليبيع الشوكولاتة والشيبس للطلبة، كي يعيل نفسه بعدما فشل بالحصول على وظيفة حكومية أو خاصة في مجاله، وهو الحاصل على الماجستير من جامعة "الشارقة الأمريكية" بدولة الإمارات العربية المتحدة، تخصص الطب قسم الجراحة والعمليات.

ويقول أبو الخير، الذي يعيش داخل غرفةٍ في أرضٍ زراعية ممتلئة بالغبار والأتربة، ومبعثرة الأثاث، لــوطن: أنا ولد وحيد، بعد وفاة أخي في حادث سير، وأخ لستة فتيات يدرسن في مختلف الجامعات في غزة، ويضيف: أنفق والدي عليّ الكثير لأتعلم أفضل تعليم وأرفع رأسه وأعالج مصابي بلدي فلسطين.

ويتابع: بعد إنهائي التعليم الجامعي، عدت إلى غزة كي أعمل في مستشفى أو بعيادة طبية، لكني وجدت إنعدام الحياة هنا، وبحثت عن مختلف الفرص في القطاع الحكومي والخاص، وعدت بخفي حنين.

ومن الجدير ذكره أنّ "حكومة الوفاق" أوقفت باب التوظيف في القطاع الحكومي لمدة  خمس سنوات.

وييبن أبو الخير: بعد فشلي بالحصول على  فرصة عمل في مجالي، اضطررت للعمل في أيّ مجالٍ آخر كي أعتاش إلى حين الحصول على فرصة جيدة أو السفر، فعملت في بيع الشوكولاتة والشيبس للطلاب على باب الجامعة.

ويضيف: أذهب إلى التّجار وأقوم بشراء البضائع التي عليها عرض وتخفيض سعر، وأقوم ببيعها لطلبة الجامعات. مشيرًا إلى أنه يشعر بالخجل عندما يبيع عند بوابات الجامعات، لكن الظروف أجبرته كي لا يبقى جالسًا في البيت دون عمل. 

ويتحدث أبو الخير خمس لغات معتمدة في الأمم المتحدة، ويتقن الشرح للطلبة في الجامعات عن كيفية تطبيق العملية المجهرية (الجانب النظري) وجراحة القلب والجراحة العابرة من الدرجة الأولى والثانية كالغرز، كما يستطيع إجراء العمليات لأي مريض أو مصاب.

وينوّه إلى أنّه يفضل السفر إلى الخارج ليستطيع مساعدة النّاس وينقل رسائله الإنسانية إلى العالم، لأنّه فشل في ذلك داخل قطاع غزة، مطالبا بفتح معبر رفح ليتمكن من السفر.

من جهتها، رفضت كلٌ من وزارة الداخلية والصحة والتعليم التعقيب على حالة أبو الخير، بادعاء أنّ البلد ممتلئة بمثل هذه الحالات، وبدعوى فحص شهاداته ومصدر توثيقها، كما أنّهم لا يمتلكون فرصًا للتوظيف.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير