الاحتلال يرفض الافراج عن النائب حسن يوسف رغم انتهاء محكوميته

26.06.2011 01:44 PM

رام الله- وطن- رفضت مصلحة السجون الإسرائيلية الإفراج عن القيادي في حركة حماس والنائب الأسير حسن يوسف (56 عاما) من مدينة رام الله حتى إشعار آخر.

وقالت مصادر في الحركة الأسيرة إن مصلحة السجون رفضت الإفراج عن الشيخ في الموعد المحدد له، الذي كان مقررا اليوم الأحد، وأجلت ذلك إلى إشعار آخر.

وأوضحت الحركة أن السبب في ذلك هو العقوبات الجديدة التي فرضت على الأسرى ومنها تأجيل العمل باقتطاع المدة "المنتهية".

تجدر الاشارة الى ان النائب يوسف اعتقل بتاريخ 24/9/2005، وحكمت عليه محكمة الاحتلال بالسجن 6 أعوام. وتم انتخابه عن كتلة التغيير والاصلاح نائبا في المجلس التشريعي.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير