خاص لـ "وطن": بالفيديو.. غزة: "أبو فول" أول عربي يحصد مقعد تدريب في محكمة "لاهاي" يناشد بتمويل بعثته

12.11.2015 02:03 PM

غزة – وطن – محمد شراب: في سابقة هي الأولى من نوعها، نجح الشاب الفلسطيني والوحيد على مستوى العالم العربي، أحمد أبو فول، بالحصول على مقعد في بعثة تدريبية لمدة 6 شهور، بمكتب الممثل العام للضحايا في محكمة الجنائية الدولية في "لاهاي"، للتدريب حول كيفية إعداد ملفات الضحايا وطريقة تقديمها للمحكمة، والتي يحول دون تلبيتها وجود تمويل لتكاليف السفر.

ويقول أبو فول، (24 عامًا)، من غزة، الحاصل على درجة "البكالوريوس" بتخصص "القانون العام" من جامعة "الأزهر"، ويتابع دراسته الآن في نفس التخصص للحصول على درجة الماجستير: بحمد الله استطعت الحصول على بعثة تدريبية في محكمة الجنائية الدولية في لاهاي بمكتب الممثل العام للضحايا، للتدريب بشكل أكبر على إعداد ملفات الضحايا وإجراءات تقديمها للمحكمة.

ويضيف لــوطن: جاءت البعثة بعد سلسلة طويلة من الاختبارات التي أوكلت له من قبل محكمة لاهاي، مشيرًا إلى أن "هذا الشاغر التدريبي هو كادر تنافسي للعديد من القانونين حول العالم، تكلل في نهاية المطاف بحصوله عليه".

ويبين أبو فول، أن "هذه البعثة غير ممولة وتحتاج لإثبات كفيل ممول خلال الـ6 أشهر؛ من تأمين سكن وتأمين صحي للموافقة على حضور التدريب".

ويتمنى أبو فول من جهات الاختصاص، المساهمة في تمويل تدريبه، في محكمة "لاهاي"، قبل نهاية الموعد المقرر من قبل المحكمة لقبوله الدعوة، وهو يوم الـ21 من الشهر الجاري (تشرين الثاني/نوفمبر)، مشيرًا لما في التدريب من أهمية وخبرة تضاف إلى رصيد الشعب الفلسطيني، بإعداد ملفات الضحايا وتقديمها للمحكمة الجنائية.

من جهته، يؤكد رئيس قسم القانون العام بجامعة الأزهر، الدكتور محمد شبير، على ضرورة حضور الطالب أبو فول لهذه الدعوة، خاصة وأنه الطالب العربي الوحيد المشارك، ليتحدث عن آلام عايشها الشعب الفلسطيني كافة.

من جانبه، يقول عضو لجنة صياغة الدستور الفلسطيني، البروفيسور فتحي الوحيدي: نشجع الطالب أبو فول للمشاركة في البعثة التدريبية، لاكتساب خبرة إعداد ملفات الضحايا وتقديمها للمحمة الجنائية، كي يستطيع العودة وتدريب القانونين في قطاع غزة على إعداد هذه التقارير.

ويؤكد على ضرورة تمويله بهذه البعثة، من مكتب الرئيس للمنح الطلابية، شأنه شأن الكثير من الطلاب على مستوى فلسطين والوطن العربي.

يذكر أن أبو فول مثّل فلسطين في مسابقة المحكمة الجنائية الدولية الصورية في جامعة "لايدن" في لاهاي بهولندا هذا العام، وقبل ذلك في مسابقة محلية على مستوى جامعات قطاع غزة، وفاز بأفضل ادعاء عام.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير