التلفزيون المصري: عناصر تابعة لدحلان تقف وراء احداث العريش

30.07.2011 09:39 AM

رام الله- وطن- ذكرت صحيفة "الوفد" المصرية على موقعها الإلكتروني ان الحاكم العسكرى المصري بالعريش قد أعلن عبر التليفزيون المصرى أن ملثمين تابعين لـ محمد دحلان يقفون وراء أحداث العريش التى راح ضحيتها مواطنان مصريان ونقيب من القوات المسلحة.

وكان مواطنان مصريان قد لقيا مصرعهما فى الاشتباكات الدائرة بين مسلحين ملثمين وقوات الأمن أمام قسم ثان العريش، كما أصيب عدد آخر من الأهالى وقوات الأمن.

وأكدت المصادر للتليفزيون أن اللذين لقيا مصرعهما هما: مسلم حسن قويدر ( 70 عاما )، وناصر غنيم عبد السلام ( 13 عاما)، وقد لقيا مصرعهما بعد إصابتهما بطلقات نارية أثناء وجودهما بمنطقة الاشتباكات، وتوفيا بعد نقلهما الى مستشفى العريش العام.

وأضافت المصادر أن المصابين هم : ضابط برتبة مقدم وآخر برتبة نقيب، و3 أفراد أمن، وقد تم نقلهم إلى المستشفى العسكرى.

ومن جانبهم أكد شهود عيان أن هناك عددا آخر من الملثمين قد أصيبوا فى الاشتباكات إلا أنه لم يتم نقلهم إلى أى مستشفى.

من جهة أخرى تم إخطار مطار العريش الدولى بوصول طائرة خاصة لنقل المصابين من قوات الأمن لاستكمال العلاج فى أحد المستشفيات العسكرية .

وقال مصدر أمني إن هناك طائرات حربية تستعد لنقل المصابين إلى مستشفى المعادى بالقاهرة.

وكان قسم ثان  قد تعرض لإطلاق نار من قبل مسلحين ملثمين  بالرشاشات والأسلحة الآلية ويستقلون السيارات اللاند كروز والدراجات البخارية.

وقد تبادلت قوات الأمن إطلاق النار معهم كما تقوم مدرعات من قوات الأمن بمطاردتهم على شاطئ البحر للقبض عليهم.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير