البرغوثي يحاضر في لوس انجلوس وبيركلي وستانفورد حول المقاومة الشعبية

08.03.2012 11:43 AM
واشنطن- وطن للانباء - قام النائب الدكتور مصطفى البرغوثي الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية بزيارة قصيرة للولايات المتحدة الاميركية القى خلالها سلسلة محاضرات في لوس انجلوس وجامعتي بيركلي وستانفورد.

وشرح البرغوثي خلال تلك اللقاءات الشعبية والمحاضرات مخاطر نظام التمييز العنصري ومنظومة الفصل العنصري والاستيطان والنهوض الجاري للمقاومة الشعبية واهمية تضافرها مع حملة المقاطعة الدولية لاسرائيل.

وقال البرغوثي :"اننا شهدنا فشل عملية السلام وانتهاء حقبة بعد 21 عاما من المفاوضات و19 عاما من اتفاق اوسلو الذي لم يعد قائما حيث لم تنفذ اسرائيل معظم اجزائه وبنوده بل وخرقته بالكامل".

واضاف النائب مصطفى البرغوثي ان الاراضي الفلسطينية تعيش مزيدا من الاحتلال الكولونيالي ومنظومة التمييز العنصري .

وقدم البرغوثي شرحا مفصلا بالخرائط والصور والافلام عن خروقات اسرائيل لحقوق الانسان وعمليات القتل والتهويد والاستيطان وجدار الفصل وهدم المنازل وانفلات المستوطنين واعتداءاتهم على المقدسات والممتلكات.

واستعرض اعتداء الاحتلال على تلفزيوني وطن والقدس التربوي ومصادرة اجهزة البث والمعدات فيهما كمؤشر على عدم احترام اي وجود للسلطة الفلسطينية واننا نعيش تحت احتلال كامل.

كما اطلع المشاركين على انواع واساليب المقاومة الشعبية الاخذة بالاتساع خاصة المظاهرات السلمية ضد الاستيطان والجدار ونشاطات كسر الحصار عن قطاع غزة ومقاطعة البضائع الاسرائيلية.

واكد النائب مصطفى البرغوثي ان اسرائيل تتجه نحو التطرف العنصري بسبب ان احتلالها لم يعد مكلفا بل اصبح مربحا لها مشيرا الى ان قيمة الاراضي التي صادرها الاحتلال في بيت لحم تبلغ 30 مليار دولار واضعاف ذلك في باقي الاراضي الفلسطينية الى ان اسرائيل تحقق ارباحا تصل الى 600 مليون دولار من المستوطنات المقامة في الاغوار فيما تبيع اسرائيل منتجاتها في الاراضي الفلسطينية بقيمة 3.5 مليار دولار سنويا.

واوضح البرغوثي ضرورة جعل الاحتلال مكلفا لاسرائيل من خلال تغيير ميزان القوى لصالح شعبنا، داعيا الجاليات الفلسطينية والعربية وحركات التضامن في اميركا الى الانضمام لحملة التضامن مع شعبنا وتوسيع حركة المقاطعة لاسرائيل.

واكد البرغوثي ان اهمية زيارته لاميركا انها تاتي في اطار مواجهة مؤتمر الايباك الذي عقد في واشنطن.

وشارك النائب مصطفى البرغوثي في جامعة ستانفورد بتوقيع اعلان جرى التوقيع عليه من اساتذة وطلاب الجامعة من اجل سحب الاستثمارات من الشركات التي تدعم الاحتلال والاستيطان او تشارك فيه.

واعلن البرغوثي مع مجموعة من النشطاء في المواقع التي عقد فيها لقاءات شعبية عن اطلاق حملة تضامن مع الاسيرة هناء الشلبي التي تخوض اضرابا عن الطعام منذ 21 يوما اسوة بالاسير خضر عدنان الذي انتصر على جلاديه بعد 66 يوما من الاضراب عن الطعام.

وشرح البرغوثي مخاطر الاعتقال الاداري وضرورة الزام اسرائيل بوقفه لما يشكله من انتهاك للقانون الدولي الانساني واتفاقيات جنيف.

كما استعرض البرغوثي مخاطر الحصار غير الانساني والظالم المفروض على قطاع غزة وضرورة العمل على رفعه لما يسببه من معاناة لمليون ونصف المليون مواطن.

واوضح النائب مصطفى البرغوثي ان الثورات العربية اظهرت مدى قوة ومغزى المقاومة الشعبية مؤكدا ان شعبنا يسير نحو اعادة تنظيم نفسه والاعتماد على النفس وانتزاع زمام المبادرة .

وطالب البرغوثي حركات التضامن في الخارج ببذل الجهود لنشر الرواية الحقيقية ومواجهة الرواية الكاذبة للوبي الصهيوني.
تصميم وتطوير