"بالصور... افتتاح مركز "بس بلدي" لتسويق المنتجات الريفية

13.11.2014 01:40 PM

وطن- رام الله: افتتح اتحاد لجان العمل الزراعي مركز "بس بلدي" لتسويق المنتجات الريفية والزراعية والتعاونية، وذلك في شارع الإرسال بالبيرة، بحضور عدد من الشخصيات الرسمية والجهات المانحة ومنظمات العمل الأهلي وممثلي المزارعين والجمعيات النسوية والتعاونية والتجار والمواطنين.

ويندرج افتتاح المركز التسويقي "بس بلدي" ضمن نشاطات مشروع الارتقاء بمربي المواشي من الاعتماد على المساعدات الخارجية إلى مرحلة الاكتفاء الذاتي من خلال تطوير إدارة الثروة الحيوانية وتسويقها "سلالة"، الممول من الاتحاد الأوروبي.

وأكدت محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام التي شاركت في افتتاح المركز إلى جانب مدير اتحاد لجان العمل الزراعي خالد الهدمي وممثل وزارة الزراعة ابراهيم قطشيات أن بس بلدي هو ليس مجرد شعار بل قرار اتخذه كل منتمي لهذا الوطن بدعم منتجاتنا الوطنية لتمكين الفلاح الفلسطيني الذي يغمس لقمته بالدم، مشيرة أن هذه المشاريه هي مفخرة لكل فلسطيني خصوصا في ظل التحديات التي تواجه شعبنا.
بدورها، قالت مديرة مشروع "سلالة" غريس عودة إن النشاط يهدف إلى  فتح قنوات تسويقية مع مراكز السوق الفلسطينية، مشيرة الى أن ذلك يأتي تتويجاً لنشاطات عديدة تستهدف الجمعيات التعاونية والمزارعين في مناطق مختلفة من الضفة الغربية، تشمل التدريب وأساليب الإنتاج بمواصفات مطابقة لمعايير الجودة الفلسطينية.

بدوره أشار مدير دائرة العمليات والتطوير في "العمل الزراعي" فؤاد أبو سيف الى أن الاتحاد بالتعاون مع شركائه، سيواصل العمل لترويج وتشجيع الصناعات المحلية بمختلف أنواعها والتي تشكل جزءا رئيساً من فلسفة الاتحاد، وسيعمل على تطوير وبناء البرامج والمشاريع الهادفة الى دعم وتنمية العمل في الجمعيات التعاونية والزراعية، وتعزيز دور المرأة في مجال العمل الاقتصادي والاجتماعي.
ويحتوي مركز "بس بلدي" قرابة 100 صنف من المنتجات البلدية والزراعية التي وصلت الى مرحلة متقدمة في الجودة تؤهلها للمنافسة في السوق المحلية، وهو ما يأتي منسجماً مع التغير الحاصل في سلوك المستهلك باتجاه تناول المنتجات البلدية الخالية من أية مواد كيماوية أو حافظة.

الجدير بالذكر أن مشروع "سلالة" يستهدف السفوح الشرقية من الضفة الغربية، وتتركز المواقع المستهدفة من قبل المشروع في ثلاث محافظات هي الخليل وبيت لحم والقدس الشرقية، مع التركيز بشكل خاص على منطقة 'ج' حيث يقيم فيها أكثر من 30,000 فلسطيني.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير