حرب غزة تُحول جنودًا إسرائيليين لمتسولين

17.09.2014 08:22 PM

وطن - وكالات: كشفت القناة العبرية الثانية بعد ظهر الأربعاء عن فحوى كتاب أرسله جنود من عدة وحدات عسكرية إسرائيلية اشتركت بالحرب البرية على قطاع غزة يشتكون فيه ضيق الحال وإضطرارهم لتسول لقمة العيش ومد اليد للآخرين بعد أن ضاق بهم الحال.

وجاء في الكتاب الذي أرسلت نسخة منه لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير حلابه موشي يعلون، ورئيس أركانه بيني غانتس أن وضع الجنود ازداد سوءاً خلال الصيف الأخير لأنهم "لم يعودوا لبيوتهم إلا القليل بعد اشتراكهم بعمليتي عودة الأخوة والجرف الصامد في الضفة وغزة".

وقال الجنود في كتابهم "لقد تحولنا إلى أيتام على موائد اللئام وأصبحنا نتسول المال لنقدر على العيش فليس لدينا ما نأكله خلال العيد القريب".

ويتحدث هؤلاء عن اختيارهم لمهام قتالية بالجيش عبر شعورهم بالمسئولية والواجب لكنهم فوجئوا بإضطرارهم لشراء حاجياتهم أثناء الحرب من أموالهم، منوهين إلى أنهم لم "يتخيلوا يوماً أن يصل بهم الحال إلى التوسل للجمعيات الخيرية لمساعدتهم".

بدوره أعرب الجندي "س" الذي أصيب بشظايا قذيفة RPG خلال الحرب البرية عن أمله بإحداث الكتاب تغييرًا بوضعهم الاقتصادي، مشيرًا إلى أنه تعرض للاضطهاد منذ طفولته حيث ألقته والدته خارج البيت، وانه لا يود أن يعيش هذه التجربة مرة أخرى، حيث قدم من الولايات المتحدة دون عائلته.

 

تصميم وتطوير